شريط الأخبار

هل اصطاد الفلسطينيون مسؤولاً أمنيًا رفيع المستوى في الخليل؟

05:00 - 15 حزيران / أبريل 2014

وكالات - فلسطين اليوم

وصف  وزير الأمن الداخلي، يتسحاك أهرونوفيتشس،  مقتل رجل الأمن الإسرائيلي في عملية إطلاق نار قرب الخليل  يوم أمس بأنها «خسارة كبيرة لعائلته ولأجهزة الأمن»، فيما تضارب النشر في وسائل الاعلام الاسرائيلية حول تعريف منصب القتيل، ففيما وصف بالبداية على أنه ضابط شرطة من موديعين قرب القدس، قالت مصادر أخرى أنه رجل قوات الأمن ورفضت تحديد منصبه أو لأي الأجهزة يتبع. 

وأكد أهرنوفيتس خلال زيارته لزوجة القتيل في مستشفى  "شعاري تسيديك إنه «على معرفة شخصية بالفقيد»، مضيفا «عملنا سوية جنبا إلى جنب».

ووصف القتيل بأنه كان «كان رجلا خلوقا ومهنيا ».، وتعهد لزوجته ببذل الجهود  للقبض على منفذي العملية،  وقال  «أتوقع أن تقوم قوات الأمن بوضع يدها على القتلة» .

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية ذكرت صباح اليوم أن القتيل هو ضابط شرطة،  وقالت بعد ذلك إنه «رجل أمن» دون أن تفصح عن طبيعة عمله، لكن تصريحات أهرنوفيتس وقوله  أنهما «عملا جنبا إلى جنب» تشير إلى أن القتيل هو رجل أمن رفيع المستوى.

 ولا زالت أجهزة الأمن الإسرائيلية  تجري التحقيقات وتبذل جهودا استخبارية للوصول إلى منفذ عملية إطلاق نار.

انشر عبر