شريط الأخبار

الاحتلال يعتقل عددا من الشبان في القدس

11:16 - 15 كانون أول / أبريل 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم


اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، عددا من الشبان الذين لم تعرف هويتهم بعد، إثر المواجهات التي اندلعت في محيط حارة باب حطة الملاصقة للمسجد الأقصى المبارك في ساعات متأخرة من الليلة الماضية.

 

وقال شهود عيان لمراسلنا، إن قوات الاحتلال استخدموا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والقنابل الغازية السامة المسيلة للدموع خلال المواجهات، ما أدى إلى إصابة عدد كبير من المواطنين بحالات اختناق، بسبب القنابل الدخانية العشوائية والمكثفة.

 

 وأوضحوا أن المواجهات جاءت استكمالاً لأجواء التوتر التي سادت البلدة القديمة، ومحيط بوابات الأقصى يوم أمس، بعد إغلاق بواباته أمام المصلين والوافدين إليه.

 

وواصلت مجموعة من الشبان ولليلة الثالثة على التوالي، الاعتكاف برحاب الأقصى، وسط إجراءات مشددة على بواباته الرئيسية الخارجية.

 

ولفت مراسلنا إلى مشاركة عدد كبير من المقدسيين بصلاة الفجر بالمسجد، رغم احتجاز بطاقاتهم الشخصية على بواباته، لحين خروجهم، ولا تزال شرطة الاحتلال الخاصة تغلق باب المغاربة أمام اقتحامات المستوطنين.

 

وكان حراس المسجد نجحوا مساء أمس في توقيف اثنين من المستوطنين، تخفوا بزيٍ إسلامي تمكنوا من دخول المسجد، وسلّم الحراس المستوطنين إلى شرطة الاحتلال.

 

وسبق ذلك ما أعلنته شرطة الاحتلال من اعتقالها مجموعة من المستوطنين بمنطقة باب المغاربة، كانوا يصطحبون معهم أحد الخراف، لتقديمه قرباناً بعيد 'الفصح العبري'، في أقرب نقطة من المسجد الأقصى.

انشر عبر