شريط الأخبار

الرفاعي: المبادرة الفلسطينية تحتاج إلى دعم لبناني

12:57 - 14 تشرين أول / أبريل 2014

بيروت - فلسطين اليوم

أكد ممثل حركة الجهاد الإسلامي في لبنان الحاج أبو عماد الرفاعي، أن الفلسطينيين ليسوا جزءاً من صراعات المنطقة، وهناك من يريد زجّهم فيها، ليتحولوا من مدافعين عن حقوقهم ووجودهم، إلى جزء من الصراع الداخلي العربي.

وأضاف، أن هذا العمل يهدف إلى تشتيت وضرب الوجود الفلسطيني وحاضنته في لبنان، وأن المبادرة الفلسطينية جاءت تأسيساً لمرحلة جديدة، وتحتاجُ إلى دعمٍ لبنانيٍّ، عبر إعطاء الفلسطينيِّ حقه في العيش الكريم.

كلام الرفاعي جاء خلال احتفال حاشدٍ، نظمته حركة الجهاد الإسلامي في لبنان الأحد، بمناسبة الذكرى الثانية عشرة لملحمة جنين البطولية، في المركز الثقافي الفلسطيني في مخيم البص، بحضور ممثلي الفصائل الفلسطينية والأحزاب اللبنانية، وحشد كبير من أبناء المخيمات الفلسطينية.

وقال الرفاعي: "منذ 12 سنة كانت جنين على موعد مع النصر والكرامة، التي  سجّل فيها شعبنا أروع ملاحم البطولة، بأبطال لا يملكون إلا القليل من السلاح، والكثير من الإرادة والعزيمة والصبر، والإيمان بعدالة القضية.

وحول المفاوضات بين السلطة الفلسطينية والعدو الصهيوني، قال الرفاعي: "ما تمارسه السياسة الأمريكية اليوم من فرض تسوية على الشعب الفلسطيني، وإرغام السلطة على توقيع اتفاق مذل، يسقط حق شعبنا في العودة إلى فلسطين، وهذه السياسة لن تواجه الا بالمقاومة"، مُحمّلاً السلطة الفلسطينية المسؤولية الأولى لإعادة إطلاق يد المقاومة في الضفة الغربية.

انشر عبر