شريط الأخبار

استنفار في المسجد الأقصى لصد اقتحامات جماعية اليوم ..والاحتلال يشدد حصاره

09:13 - 14 تموز / أبريل 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الاثنين، شابا وأغلقت بوابات المسجد الأقصى المبارك، وسط توتر شديد يسود المدينة المقدسة.

وذكرت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب مصباح أبو صبيح خلال اعتصام نفذه فلسطينيون من أراضي الداخل المحتل والقدس في محيط بوابتي "الأسباط" و"حطة" في القدس القديمة، احتجاجا على منعهم من دخول باحاته، ورددوا شعارات منها "أقصانا لا هيكلهم".

وأشارت إلى أن سلطات الاحتلال أغلقت بوابات الأقصى، ومنعت من هم دون سن الخمسين من الرجال والنساء وموظفي الأوقاف من الدخول للمسجد منذ ساعات الفجر.

وأوضح مدير الأقصى عمر الكسواني، أن شرطة الاحتلال أغلقت باب المغاربة الذي يقتحم من خلاله المستوطنون باحات الحرم القدسي، تزامناً مع دعوات منظمات متطرفة تطلق على نفسها "منظمات الهيكل المزعوم" لاقتحامات جماعية للأقصى في اليوم الأول من عيد "الفصح العبري" الذي يصادف اليوم.

وتشهد البلدة القديمة في القدس توترا جراء إغلاق بوابات الأقصى، والإبقاء على ثلاث فقط مفتوحة، هي: حطة، والسلسلة، والمجلس، حيث سمحت للنساء دون سن الخمسين بالدخول إليه بعد الساعة الثامنة صباحاً.

وقد أدى مئات المواطنين من سكان القدس وضواحيها وبلداتها وعدد من الداخل الفلسطيني صلاة فجر اليوم في الشوارع والطرقات القريبة من بوابات المسجد الأقصى المبارك الذي خضع لحصارٍ عسكريٍ مشدّد؛ منعت بموجبه قوات الاحتلال من تقل أعمارهم عن الخمسين عاما من دخوله، في حين أغلقت باب المغاربة أمام سوائب المستوطنين وأفواج السياح الأجانب.

 وقال مراسلنا في المدينة بأن عشرات الشبان اعتكفوا الليلة الماضية برحاب المسجد الأقصى لليلة الثانية على التوالي للتصدي للمستوطنين الذين أعلنوا صراحة نيتهم استباحة الاقصى واقتحامه بشكل واسع وتقديم قرابين في باحاته بمناسبة عيد الفصح العبري الذي يبدأ اليوم؛ الأمر الذي تسبب أمس بمواجهات في باحات المسجد المبارك ومحيط بواباته في البلدة القديمة.

وكان عشرات المواطنين بدأوا بشدّ الرحال الى المسجد الأقصى منذ ساعات فجر اليوم تلبية لدعوة القيادات الدينية والوطنية في المدينة المقدسة لإحباط مخططات المستوطنين، واضطروا لأداء صلاة الفجر في الشوارع والطرقات القريبة من بوابات الاقصى وخاصة بوابات: حطة والأسباط والناظر.

ولفت مراسلنا الى أنه ورغم الاجراءات المشددة التي فرضتها قوات الاحتلال في البلدة القديمة ومحيط المسجد الاقصى وعلى بواباته إلا أن عشرات المواطنين ما زالوا يتدفقون على البلدة القديمة ويتجمهرون حول ومحيط بوابات المسجد المبارك وممارسة الضغط على قوات الاحتلال لكسر الحصار عن الأقصى والدخول اليه.

انشر عبر