شريط الأخبار

تل أبيب تطالب بتعهّد السلطة بعدم مهاجمتها عقب الانضمام للاتفاقيات الدولية

11:21 - 11 تموز / أبريل 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

أفادت مصادر إعلامية عبرية، بأن الاجتماع الذي عقد الليلة الماضية بين أعضاء وفدي التفاوض الفلسطيني والإسرائيلي، لم يسفر عن إحداث أي اختراق أو تطور في المحادثات السياسية.
وأوردت الإذاعة العبرية على موقعها الإلكتروني، اليوم الجمعة (11|4)، نقلاً عن مصادر مطلعة ما مفاده بأن الجانب الإسرائيلي طالب السلطة خلال الاجتماع بالتعهّد بعدم اتخاذ أي اجراءات ضده عقب انضمامها إلى المواثيق والمعاهدات الدولية، في حين لم يتم الإفصاح عن الرد الفلسطيني بهذا الخصوص.
وأضافت المصادر، أن هذا الطلب ينبع من إدراك قادة تل أبيب أن تراجع السلطة عن قرارها الأخير هو أمر "غير عملي"، وفق المصادر.
من جانبها، أكدت الخارجية الأميركية أن الفجوات بين مواقف الطرفيْن الإسرائيلي والفلسطيني قد تقلصت خلال اجتماع الأمس، غير أنها نفت توصلهما الى اتفاق حول تمديد فترة المفاوضات بينهما.

انشر عبر