شريط الأخبار

الاحتلال يفتتح مجسمًا للهيكل المزعوم مقابل الاقصى

06:17 - 10 تموز / أبريل 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

افتتحت سلطات الاحتلال الصهيونية رسمياً، مطلة مجسم الهيكل المزعوم ، والمقامة على سقف المدرسة اليهودية وكنيس "إيش هتوراه- نار التوراة-" والواقعة على بعد أمتار قليلة من المسجد الأقصى غرباً.

وتحتوي المطلة على سقف واسع يتسع لمئات الزائرين، بالإضافة إلى نصب مجسم كبير للهيكل المزعوم، وكذلك وضع "نواظير" يمكن من خلالها رؤية ساحات المسجد الأقصى والبلدة القديمة ومحيطهما.

ووصفت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث، الخطوة بالمنذرة بالخطر على المسجد الأقصى، موضحة أن الاحتلال يهدف من خلالها الى تسريع وتيرة العمل والدعم لبناء الهيكل المزعوم، على حساب الأقصى.

وقالت؛ إنه ليس عبثا أن يتم وضع مجسم الهيكل، قبالة المسجد الأقصى، وكذلك النواظير، خاصة وأن عشرات آلاف الزائرين من السياح الأجانب والصهاينة من المتوقع زيارتهم لهذه المطلة سنوياً ، واستماعهم إلى شروح عن بناء الهيكل المزعوم.

وأفادت المؤسسة أن المطلة وموقعها الاستراتيجي والقريب من ساحة البراق والمسجد الأقصى، وما يلاصق هذه المطلة من أبنية ومشاريع تهويدية يندرج ضمن مخطط الاحتلال لتهويد شامل لمنطقة البراق.

وحذّرت "مؤسسة الأقصى" من مخاطر هذه المطلة ومثيلاتها من المشاريع التهويدية التي يسارع الاحتلال بتنفيذها، مطالبة العالم الإسلامي والعربي والفلسطيني بالعمل العاجل والجاد من أجل حماية المسجد الأقصى والمدينة المقدسة وإنقاذها من براثن الاحتلال.

انشر عبر