شريط الأخبار

براءة بعد سجن 25 عاماً

10:22 - 09 تموز / أبريل 2014

وكالات - فلسطين اليوم

برأت محكمة في نيويورك رجلا بعد أن أمضى 25 عاما بالسجن لإدانته بالقتل، بعد توصلها إلى نتيجة مفادها أن الرجل كان يقضي عطلة في فلوريدا وقت وقوع الجريمة. وخرج جوناثان فيلمنغ (51 عاما) من محكمة بروكلين العليا حرا طليقا بعد أن أسقط مكتب المدعي العام لمقاطعة كينجز كافة التهم الموجهة إليه "لصالح العدالة".

وقال محاميه إن موكله في غاية السعادة، ولكنه يشعر بالمرارة لأنه عانى 25 عاما بسبب جريمة لم يرتكبها.

ولم يشفع لفيلمنغ تأكيده بصورة مستمرة براءته من واقعة إطلاق النار عام 1989 التي أودت بحياة صديقه داريل راش في بروكلين.

وقال محامو الدفاع إن الادعاء تسرع في إدانته، متجاهلا أدلة من بينها فواتير هاتف، والفندق الذي كان يقيم فيه، وأدلة أخرى تثبت أنه كان موجودا في فلوريدا وقت وقوع الجريمة.
وعاب هؤلاء على المحكمة اعتمادها على شاهدة واحدة قالت أثناء المحاكمة إنها رأت موكلهم في مسرح الجريمة في بروكلين رغم تراجعها عن شهادتها في وقت لاحق.

وبعد نحو ربع قرن تقريبا من الحكم على فيلمنغ بالسجن مدى الحياة وبعد دعاوى استئناف ومراجعة عدة قال المحامي العام للمقاطعة كين تومسون إن أدلة جديدة برأته من الجريمة.

وقال في بيان إن المحكمة تأكدت بناء على حقائق واقعية بأن فيلمنج كان في فلوريدا وقت وقوع الجريمة وقررت إسقاط كافة التهم الموجهة إليه.

انشر عبر