شريط الأخبار

الاحتلال يحفر نفق من اسفل ساحة البراق باتجاه باب الخليل

07:05 - 09 تموز / أبريل 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

كشفت "مؤسسة الأقصى للوقف والتراث" في بيان لها الاربعاء 9/4/2014 مشفوع بالصور الفوتوغرافية ومقطع فيديو عن قيام أذرع الاحتلال الاسرائيلي وما يسمى بـ "سلطة الآثار الاسرائيلية" بحفر نفق جديد ، يبدأ من منطقة أسفل ساحة البراق ، ويميل باتجاه الغرب، نحو جهة باب الخليل – أحد أبواب البلدة القديمة بالقدس المحتلة- ، فيما أكدت المؤسسة أن الاحتلال يفرع حفرياته ضمن شبكة الأنفاق التي يحفرها أسفل بلدة سلوان، وهي تفريعات جديدة تتسع مع استمرار ومواصلة الحفريات ، وكذلك مواصلة الحفريات أسفل أساسات المسجد الأقصى .

وجاء كشف المؤسسة لدى زيارة ميدانية لها لشبكة الأنفاق التي يحفرها الاحتلال الاسرائيلي أسفل وفي محيط المسجد الأقصى، والمتصلة أيضا بشبكة الأنفاق التي يحفرها الاحتلال أسفل بلدة سلوان، وأضافت المؤسسة أنها وعند وصولها الى منطقة الحفريات أسفل ساحة البراق ، حيث وصلت الحفريات أسفل أساسات المسجد الاقصى ، لاحظت وجود سلم حديدي ، ووراءه باب مغلق ،قريب من هذه الحفريات ، فدخلت الى المنطقة التي خلفه ، لتكشف وجود نفق طويل ، سارت به لعدة دقائق ولم تصل الى نهايته – لصعوبة الأمر- ولاحظت أن النفق يتجه نحو الغرب، رويداً رويداً .

ورجحت "مؤسسة الأقصى" أن يكون هذا النفق هو النفق الجديد الذي تحدثت عنه مصادر وتقارير إسرائيلية مؤخرا، ضمن حديثها عن تواصل الحفريات أسفل سلوان والمسجد الاقصى ومحيطه، علماً أن المؤسسة ، لاحظت حفر أنفاق فرعية جديدة أخرى في مسار شبكة الأنفاق التي يحفرها أسفل سلوان ، فقد لاحظت المؤسسة الشروع في ثلاث حفريات فرعية ، أغلبها تتجه نحو الغرب ، لكنها لم تستطع حتى اللحظة دخولها والتعرف على تفصيلاتها .

الى ذلك أكدت المؤسسة أن الاحتلال الاسرائيلي يواصل حفرياته أسفل وفي محيط المسجد الأقصى ، حيث لاحظت المؤسسة خلال جولتها الميدانية أن الاحتلال كشف عن عشرات الحجارة العملاقة لأساسات المسجد الاقصى ، أسفل الزاوية الجنوبية الغربية للأقصى ، فيما بدأت الحفريات تكشف عن بعض أجزاء من اساسات سور البلدة القديمة القريب من الاقصى من جهة الغرب.

انشر عبر