شريط الأخبار

وزراء رام الله يدعو العرب لتقديم شبكة أمان مالية للسلطة في ظل التهديد الصهيوني

04:14 - 08 حزيران / أبريل 2014

رام الله - فلسطين اليوم

دعا مجلس وزراء حكومة رام الله، الدول العربية إلى سرعة تحمل مسؤولياتها والتحرك لاتخاذ الخطوات اللازمة ووضع الآليات العملية لتنفيذ قرارات القمم العربية بخصوص دعم القدس وتقديم شبكة الأمان المالية في ظل التهديدات الصهيونية باحتجاز وتجميد الأموال الفلسطينية.

وحث المجلس في بيان له عقب جلسته الأسبوعية اليوم الثلاثاء، الدول المانحة على استمرار تقديم مساعداتها المالية للسلطة الفلسطينية.

وشدد المجلس على أن قرار القيادة الفلسطينية بانضمام دولة فلسطين إلى الاتفاقيات والمعاهدات الدولية هو حق أصيل للشعب الفلسطيني يكفله القانون الدولي، وينسجم مع إرادة المجتمع الدولي، وقرارات الشرعية الدولية، وهو خطوة فلسطينية من أجل إنقاذ عملية التسوية والمفاوضات من براثن تهرب الحكومة الصهيونية من استحقاقات التسوية وتنكرها لمرجعياته، وتصعيد عدوانها الميداني والاستيطاني ضد الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته.

واعتبر أن سياسة التهديد والوعيد بإجراءات عقابية ضد الشعب الفلسطيني وقيادته التي يطلقها بعض المسؤولين الصهاينة إنما يؤكد على عنجهية الاحتلال، لكن هذا لن يزيد شعبنا إلا تمسكا وإصرارا على الصمود والنضال حتى نيل حقوقه الوطنية التي ستوفر الأمن والسلام لشعوب المنطقة.

انشر عبر