شريط الأخبار

ظريف: سندخل مرحلة إعداد مسودة الاتفاق النووي الشامل قريبا

10:04 - 08 كانون أول / أبريل 2014

وكالات - فلسطين اليوم


أكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف أن الجولة الحالية من المفاوضات النووية مع المجموعة السداسية في فيينا ستحسم ما تبقى من الجدل حول بعض النقاط العالقة، وأن الشهر المقبل سيشهد صياغة الاتفاق النهائي.

يأتي ذلك في وقت أكد مسؤولون اوروربيون واميركيون توافق الجميع نحو صياغة الاتفاق النهائي.

وقال ظريف في تصريح للصحفيين الإثنین في العاصمة النمساوية فيينا التي وصلها قادما من طهران، اننا سنقوم خلال جولة المفاوضات هذه (التي تنطلق اليوم الثلاثاء) ببحث ومناقشة القضايا المطروحة للانتهاء منها ليتم في جولة المفاوضات القادمة التي تعقد في غضون أسابيع إعداد مسودة الاتفاق النووي الشامل.
وردا على سؤال بشأن قرار البرلمان الأوروبي الصادر أخيرا حول إيران، اعتبر وجهات نظر الاتحاد الأوروبي بأنها لا تحظى بالقيمة والوزن السياسي، ولا دور لهذا الاتحاد في المفاوضات النووية.
وقال ظريف من المقرر أن تشكل هذه الجولة من المفاوضات المرحلة الأخیرة لدراسة القضایا والمحاور المطروحة وإننا سننهي النقاشات خلال المفاوضات التي ستجري خلال الیومین المقبلین علی أن نقوم في المرحلة اللاحقة في أواخر نیسان/أبریل الحالي بصیاغة النص المشترك.
وأعرب عن أمله بأن یتم التمهید لإعداد النص المشترك خلال جلسة أواخر شهر نیسان/أبریل الحالي نظراً إلی الأعمال الجیدة التي أنجزها الخبراء خلال جلساتهم في الأیام الماضیة.
وقال ظریف إنه سیتم تبادل وجهات النظر خلال هذه المرحلة من المفاوضات بشأن كافة الموضوعات المتبقیة لتقریب وجهات النظر بین الطرفین ومن المقرر أن یتم إیجاد تقییم وحصیلة بشأن الموضوع خلال هذه المرحلة.
وأعرب عن أمله بالتوصل إلی الاتفاق النهائي مع انتهاء المهلة المحددة ستة أشهر والتي تصادف 30 تموز/یولیو المقبل قائلا: إننا بحاجة إلی القیام بعمل صعب واتخاذ قرارات مهمة لتحقیق هذا الهدف.
وأضاف: إننا نعتقد بأن شركائنا یجب أن یتخذوا قرارات هامة تشمل التسلیم بالحقائق الموجودة واحترام حقوق الشعب الإیراني ونحن مستعدون لإزالة أي غموض بشأن الطبیعة السلمیة للبرنامج النووي الإیراني وهذا هو جدول أعمالنا أصلا.
هذا ووصل الفریق النووي الإیراني المفاوض برئاسة وزیر الخارجیة محمد جواد ظریف ظهر الیوم الإثنین إلی فیینا لإجراء الجولة الثالثة من المفاوضات النوویة مع مجموعة 1+5.
ویرافق ظریف في هذه الزیارة وكما في سابقاتها كل من مساعد وزیر الخارجیة في شؤون أوروبا وأمیركا مجید تخت روانجي ومساعد وزیر الخارجیة في الشؤون القانونیة والدولیة عباس عراقجي والمدیر العام للشؤون السیاسیة في وزارة الخارجیة حمید بعیدي نجاد واثنین من مدراء وخبراء منظمة الطاقة الذریة أمیري ورحیمیان.
كما یشارك في الجولة الثالثة من المفاوضات النوویة التي تستضیفها فیینا، فریق استشاري قانوني برئاسة أمیر حسین زماني نیا المستشار القانوني لوزیر الخارجیة.
وتعقد الجولة الثالثة من المفاوضات النوویة بین إیران ومجموعة 1+5 برئاسة ظریف وكاثرین أشتون المنسقة العلیا للسیاسة الخارجیة في الاتحاد الأوروبي صباح یوم غد الثلاثاء للتوصل إلی اتفاق نهائي لإنهاء الموضوع النووي.
وأعرب طرفا المفاوضات في تصریحات خلال الأیام الماضیة، عن تفاؤلهما وأملهما باحتمال إنهاء مراحل صیاغة النص المشترك للاتفاق بین الجانبین.
ووفقاً للبرنامج الذي تم الإعلان عنه سیشارك محمد جواد ظریف مساء الیوم الإثنین في مأدبة عشاء تحضرها كاترین أشتون حیث سیقوم الجانبان بدراسة تقریر الخبراء ومحاور مباحثاتهم في فیینا علی مدی الأیام الأخیرة.
وستجري مباحثات فیینا 3 خلال یومي 8و9 نیسان/أبریل وسیتم خلالها بحث أربعة محاور وهي رفع الحظر والتخصیب والتعاون الدولي بشأن إقامة نشاطات سلمیة ومفاعل المیاه الثقیلة في مدينة أراك.
وبناء علی الاتفاق النووي الذي وقعه الجانبان في نوفمبر 2013 لابد من التوصل إلی اتفاق شامل خلال 6 أشهر من تاریخ الاتفاق وستنتهي هذه المهلة في 21 تموز/یولیو.

انشر عبر