شريط الأخبار

البردويل: "حماس" تحمي منزل عرفات ومقتنياته في غزة ولا تحتجزها

02:15 - 07 حزيران / أبريل 2014

غزة- وكالات - فلسطين اليوم

أكد القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" صلاح البردويل أن منزل الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات بجميع مقتنياته "يحظى برعاية خاصة وحماية مشددة من حكومة غزة"، ونفى أن يكون المنزل أو ما فيه من مقتنيات محتجزًا من الأجهزة الأمنية التابعة للحكومة.
وأوضح البردويل في تصريحات خاصة لـ "قدس برس" أن "حماس" التي تدير شؤون القطاع عملت منذ البداية على تأمين وحماية كل ما يتعلق بمنزل الرئيس الراحل ياسر عرفات.


وانتقد بشدة الأطراف التي تتحدث عن أن منزل الرئيس الراحل ياسر عرفات محتجز لدى أجهزة أمن الحكومة في غزة، وقال: "منذ اللحظات الأولى للحسم في غزة كانت عناية "حماس" بمنزل أبو عمار وجميع محتوياته عناية خاصة، حتى عندما تمكن بعض البلطجية من اختراق المنزل وسرقة بعض محتوياته تمت ملاحقتهم وإعادة المحتويات إلى المنزل، وقد تلقت الحكومة إشادة من عائلة الراحل أبو عمار في هذا الخصوص، وبالتالي الذين يتحدثون عن أن منزل أبو عمار محتجز لدى الاجهزة الأمنية هؤلاء متسلقون ولا يقولون الحقيقة، فـ "حماس" تحمي المنزل ومقتنياته ولا تحتجزه".


وعن مصير منزل أبو عمار، قال البردويل: "لم يطلب منا أحد أن نسلمه منزل أبو عمار، ولا نعرف الجهة التي ستتسلمه، ونحن نعتقد أن ذلك بحاجة إلى حسم مجموعة من الأسئلة: هل ميراث أبو عمار شخصي يجب تسليمه لعائلته، أم ميراث لحركة "فتح"، أم ميراث لمنظمة التحرير الفلسطينية، أم ميراث للشعب الفلسطيني؟ الاجابة على هذه الأسئلة مهمة، ولا يمكن حسمها إلا في ظل حوار وطني مؤسساتي بين الجميع".
وبمناسبة الحوار الوطني؛ جدد البردويل استعداد "حماس" للجلوس إلى اللجنة التي شكلها الرئيس محمود عباس مؤخرا للذهاب إلى غزة وبحث ملف المصالحة، وقال: "على الرغم من أن هذه اللجنة قد تم تشكيلها من طرف واحد، أي من طرف حركة "فتح" ورئيسها محمود عباس، مع ذلك نحن سنجلس إليها وسنستمع إلى ما تقوله، ونحن منفتحون على أي مبادرة من شأنها إنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة القائمة على قاعدة التمسك بالحقوق والثوابت"، على حد تعبيره.


وكان مدير عام مؤسسة ياسر عرفات احمد صبح، قد طالب حركة "حماس" بالافراج الفوري عن المقتنيات الشخصية للزعيم ابو عمار، التي قال بأن أجهزة "حماس" تحتجزها في منزله ومكتبه في قطاع غزة، مشيراً أن "حماس" لا تزال تسيطر على مكتب ومنزل الرئيس الراحل ياسر عرفات منذ انقلابها على الشرعية في غزة، حسب تعبيره.


وأضاف صبح في حديث لإذاعة "موطني" الفلسطينية المحلية، اليوم الاثنين (7|3): "إن مقتنيات ابو عمار الشخصية ملك للشعب الفلسطيني الذي من حقه أن يرى هذه المقتنيات في متحف ياسر عرفات المنوي افتتاحه في 11 تشرين ثاني (نوفمبر) المقبل، مشيراً إلى أن مؤسسة ياسر عرفات استطاعت أن تحصل على مقتنيات الشهيد أبو عمار من تشيلي إلى اندونسيا، كما قال.

انشر عبر