شريط الأخبار

فيدار وبيت فلسطين للشعر يقيمان مهرجانا شاملا بهذه المناسبة

إحياء يوم الأرض الفلسطيني في اسطنبول

10:32 - 07 تموز / أبريل 2014

اسطنبول - فلسطين اليوم

أقامت الجمعية التركية للتضامن مع الشعب الفلسطيني (فيدار) وبيت فلسطين للشعر يوم الأحد 6/4/2013 مهرجانا شاملا إحياء لذكرى يوم الأرض الفلسطيني في مدينة اسطنبول وسط حضور جماهيري وإعلامي لافت.

وضم برنامج المهرجان الذي استمر لثلاث ساعات متواصلة عدة فعاليات توزعت بين الشعر والإنشاد ومعرض فني بالإضافة إلى كلمات المنظمين والضيوف.

ابتدأ الحفل بآيات من الذكر الحكيم ألقاها الأستاذ أسامة نسيبة لينطلق بعدها مباشرة برنامج المهرجان الذي افتتح أول فعالياته الأستاذ محمد مشينش المدير العام للجمعية التركية للتضامن مع الشعب الفلسطيني حيث ألقى كلمة رحّب فيها بالضيوف وأكّد فيها على الثوابت الإسلامية والوطنية وأن يوم الأرض ليس يوما فلسطينيا بل هو يوم لكل الأحرار في العالم . وتوجّه بالشكر أيضا إلى تركيا التي احتضنت الفلسطينيين وتبنت قضاياهم في معظم المحافل الدولية.

الأستاذ سمير عطية المدير العام لبيت فلسطين للشعر ألقى الكلمة الثانية لمنظمي المهرجان ورحّب فيها بالضيوف وتحدث عن أهمية هذا اليوم في تاريخ فلسطين معبرا في الوقت ذاته عن الارتباط التاريخي للقضية الفلسطينية في الداخل والشتات ودور المخيمات الفلسطينية في هذه القضية لما تقدمه وقدمته على مدار العقود الماضية من تضحيات جسام.

الفقرة الشعرية الأولى في المهرجان كانت للشاعر محمد خير موسى الذي ألقى فيها قصيدة عن القدس أبدى من خلالها الشاعر شغف المسلمين بهذه المدينة المباركة ودعاهم من خلالها للنفير من أجل تحريرها وتطهيرها من رجس العدو الصهيوني .

كلمة تركيا ألقاها الأستاذ بلال رجب النائب البرلماني عن مدينة اسطنبول عن حزب العدالة والتنمية الذي نقل فيها شكر تركيا قيادة وشعبا للشعب الفلسطيني ولهذه الدعوة وبلّغ الحضور شكر رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان للشعب الفلسطيني . وقال الأستاذ بلال أن تركيا ستبقى مع فلسطين والشعب الفلسطيني مهما طال الزمن.

أما أولى الفقرات الإنشادية فقد قدّمتها فرقة يوريوش التركية التي تألقت بتقديم عدة أناشيد باللغتين العربية والتركية ومنها الأغنية المعروفة (يا أقصى ما انت وحيد ) حيث تفاعل الجمهور معها تفاعلا كبيرا مرددا هذه الأغنية على أنغام الفرقة التركية المعروفة .

كلمة الجالية الفلسطينية في تركيا ألقاها الأستاذ محمود زغير الذي أتكّد في كلمته على أهمية يوم الأرض كحلقة من حلقات نضال الشعب الفلسطيني على الأرض الفلسطينية .

الفقرة الثانية من الشعر قدّمها الدكتور سعيد الحاج الذي ألقى ثلاث قصائد ضمت بين سطورها الحديث عن القدس ومخيم اليرموك ومخيم نهر بالبادر ونضال الشعب الفلسطيني على مر التاريخ .

وكانت فرقة الزيتونة بقيادة الشاعر والمنشد يزن نسيبة على موعد  الثاني من الفقرات الإنشادية، حيث أنشدت الفرقة باللغتين العربية والتركية فألهبت الجمهور بأغانيها الوطنية .

وللترفيه مكان في هذا المهرجان فقد تم تخصيص فقرة مسابقات للأطفال تضمنت أسئلة عن فلسطين وتاريخ فلسطين وقدمت الهدايا للفائزين بهذه المسابقة وهي عبارة عن خرائط فلسطين مصنوعة يدويا من الخشب .

الكلمة التوجيهية والتعبوية ألقاها الدكتور نوّاف التكروري الأمين العام لهيئة علماء فلسطين في الخارج الذي نادى بضرورة توحيد الصفوف للذود عن فلسطين أرضا وشعبا وواجب رص صفوف المسلمين في بقاع الأرض قاطبة لتحرير الأرض مقدما في الوقت ذاته شكره العميق لتركيا حكومة وشعبا .

خاتمة المهرجان كانت مع الدكتور رمضان عمر الذي ألقى قصيدتان حلّق فيها لغة وصورة بالجديث عن يوم الأرض والأرض الفلسطينية والشعب المناضل الذي ما انفك يقاتل بصلابة وبجأش ضراوة آلة القتل الصهيونية .


يوم الأرض
يوم الأرض
يوم الأرض
يوم الأرض
يوم الأرض
يوم الأرض
يوم الأرض
يوم الأرض
يوم الأرض
يوم الأرض

انشر عبر