شريط الأخبار

مخابرات السلطة تعتقل طالب الإعلام صهيب الشوبكي

10:22 - 07 حزيران / أبريل 2014

رام الله - فلسطين اليوم

اعتقلت أجهزة المخابرات الفلسطينية، صهيب الشوبكي (عشرون عاماً) من قرية صافا شمال الخليل، وهو أحد طلبة قسم الإعلام في كلية فلسطين التقنية –العروب بالضفة المحتلة.

ووفق ما أفاد ذووه، فإن صهيب الشوبكي قد تلقّى العديد من الاستدعاءات من جهاز الأمن الوقائي وجهاز المخابرات في الأسبوعين الأخيرين ولم يستجب لأي منها، إلا أنّه اضطر مساء الأمس إلى تسليم نفسه بعد أن بدأت الأجهزة بمداهمة بيت أسرته مراراً والعبث بمحتوياته.

كما أفاد ذووه أن صهيب كان قد اعتقل لدى الاحتلال الإسرائيلي وتمّ الإفراج عنه بعد أن اضطرت سلطات الاحتلال إلى نقله للمستشفى ليتبين هناك هناك أنه بحاجة إلى عملية جراحية في العنق. ولم ينعم بعدها إلا بفترة بسيطة من الاستقرار حتى بدأت حكايته مع الأجهزة الأمنية، حيث كانت البداية مع جهاز الأمن الوقائي الذي أقدم على اعتقاله والاعتداء عليه بالضرب خلال عملية الاعتقال، وتعذيبه لديهم حتى فقد الوعي مما أجبر الوقائي على الإفراج عنه بعد نقله إلى المشفى.  ومنذ تلك الفترة تلقّى الشوبكي عشرات الاستدعاءات من مختلف الأجهزة الأمنية.

في نفس السياق، فقد أعلنت أسرة صهيب الشوبكي أنها تحمل الأجهزة الأمنية مسؤولية أي تدهور قد يطرأ على صحته، وأنها لن تناشد الأجهزة بالإفراج عنه، وإنما ستعمل بكل الوسائل القانونية من أجل الضغط عليهم إعلامياً وحقوقياً، وملاحقة المسؤولين عن ذلك باعتبار أنّ ما يجري انتهاكاً صريحاً لحقوق الإنسان، وعليه فإنّها تطالب المؤسسات الحقوقية أن تكثّف من عملها لإجبار السلطة الفلسطينية على وقف انتهاكات حقوق الإنسان. كما أنها تطالب كلية فلسطين التقنية ومجلس طلبتها أن يكون لهم موقف ضد أي اعتداء يتعرض له أي من طلبتها.

انشر عبر