شريط الأخبار

عمرو لـ فلسطين اليوم: تسوية أزمة المفاوضات واردة .. والأسرى ثابت في أي مخرج

06:37 - 06 تشرين أول / أبريل 2014

غزة - فلسطين اليوم

رأى عضو المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية والقيادي في حركة فتح د. نبيل عمرو بأنه لا يستبعد التوصل الى تسوية بخصوص أزمة المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني و"الإسرائيلي"، وأن يتم العودة إلى الطاولة من جديد بتسوية يقدمها وزير الخارجية الأمريكي جون كيري لا تنتقص من قضية الأسرى.

وقال عمرو لمراسل "فلسطين اليوم"، إن موضوع التسوية للعودة لطاولة المفاوضات قيد البحث وأن الجميع معني بالتوصل إلى مخرج للأزمة القائمة، فلسطينياً وأمريكياً وغربياً، وأن إسرائيل هي الطرف الأقل اهتماماً لأنها سعت منذ البداية إلى إنهاء مهمة كيري وتحميل مسؤولية الفشل للفلسطينيين.

وعن إمكانية تنازل الطرف الفلسطيني عن موضوع الأسرى، أكد عمرو بأنه من المستحيل التنازل عن هذا الملف وأي مخرج للأزمة ستكون قضية الأسرى في صلبه، ولا أحد مستعد للتنازل عن الأسرى رغم التعقيد بشان قضيتهم ، موضحاً أن هناك اتفاقات بشأنهم قديماً وإسرائيل هي من تعطل هذه الاتفاقات، لذلك لا تراجع فلسطينياً عن هذه القضية، وبالإمكان التوصل إلى تسوية والعودة لطاولة المفاوضات من جديد.

وبشأن التهديدات الإسرائيلية للقيادة الفلسطينية، أوضح عمرو، ان هذه الفترة الحرجة هي فترة التهديدات المتبادلة ، لكن السؤال المطروح هو هل سينجح كيري في مهمته الآن أم لا؟ وهو ما ستجيب عليه الأيام القادمة.

جدير بالذكر أن اجتماعاً ثلاثياً سيضم رئيس وفد المفاوضات الفلسطيني الدكتور صائب عريقات، ونظيرته الإسرائيلية تسيبي ليفني، والمبعوث الأمريكي ماترك انديك، في القدس المحتلة مساء اليوم، في إطار التوصل إلى حلول للأزمة والتوصل إلى مخرج.

انشر عبر