شريط الأخبار

لأول مرة.. طرابلس لبنان دون "إنترنت" لأسباب أمنية

03:27 - 01 تموز / أبريل 2014

وكالات - فلسطين اليوم

في خضم تنفيذ الخطة الأمنية التي وضعت لمدينة طرابلس، شمال لبنان، داهم الجيش اللبناني صباح اليوم الثلاثاء، منازل مطلوبين في جبل محسن وباب التبانة.

ووفقاً "للعربية نت" بأنها المرة الأولى التي يتم فيها قطع الإنترنت عن المدينة، وقطع شبكة الاتصال الخلوي عن ما بات يعرف بمحاور القتال.

وأفادت بأن عددا كبيراً من القوى الأمنية منتشرة في الأحياء، لا سيما في باب التبانة وجبل محسن، المنطقتين اللتين شهدتا حوالي 20 جولة اقتتال. وقد منعت القوات الأمنية والجيش التصوير، أو اقتراب وسائل الإعلام.

كما أشارت بعض المعلومات إلى أن المداهمات طالت منزل رفعت عيد، رئيس الحزب العربي الديموقراطي، في محيط موقع الطبابة العسكرية في بعل محسن، وصادرت منه جهازَيْ اتصال لاسلكي وكاميرتَيْ مراقبة. كما داهم الجيش منزل شادي المولوي، وهناك معلومات عن مداهمة منزل السلفي عمر بكري فستق.

وكانت أسماء العديد من المطلوبين نشرت قبل 6 أيام، في إيعاز إلى هؤلاء لمغادرة المدينة، بحسب ما أفادت بعض الأنباء، وذلك تجنباً لاندلاع اشتباكات دموية في المدينة.

إلى ذلك، يستكمل الجيش مداهماته بالتعاون مع الأجهزة الرسمية في كل النقاط المحددة في الخطة الأمنية في جبل محسن، وتتم العملية بمساندة من قوّة سلاح الجو اللبناني، حيث تحلّق طوافتان فوق منطقتي جبل محسن والتبانة.

إلى ذلك، انتشرت قوة عسكرية في منطقة مشروع الحريري في القبّة ومحلّتَيْ البقار والنعمانة في منطقة التبانة، وتعمل على إزالة السواتر الترابية من المنطقتين بواسطة جرّافات وشاحنات لإزالتها بالكامل. ونفذت القوى الأمنية عمليات دهم عدة في القبة والبقار وجبل محسن وأوقفت عشرة أشخاص من بينهم 5 من آل المولوي من باب التبانة.

انشر عبر