شريط الأخبار

"الخامنئي" يصدر عفوًا عن 920 سجينًا بمناسبة ذكرى الثورة الإسلامية بإيران

08:37 - 31 تشرين أول / مارس 2014

وكالات - فلسطين اليوم


قالت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية: إن الزعيم الأعلى القائد علي خامنئي، وافق اليوم الاثنين على العفو عن 920 سجينًا، أو تخفيض عقوباتهم في بادرة بمناسبة ذكرى قيام الثورة الإسلامية التي أطاحت بحكم الشاه.

وهذا هو ثاني قرار بالعفو يشمل عددًا كبيرًا من السجناء هذا العام، بعد أن خفف الزعيم الإيراني الأعلى أحكام السجن الصادرة على 878 شخصًا بمناسبة المولد النبوي في يناير كانون الثاني.

ولم تذكر الوكالة ما إذا كان من صدر عفو عنهم اليوم الاثنين بينهم أي من نحو 900 شخص يقول المقرر الخاص لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة أنهم محتجزون في السجون الآن في قضايا سياسية.

ومنذ فوزه الساحق في الانتخابات الصيف الماضي، وعد الرئيس الإيراني حسن روحاني وهو معتدل نسبيا بزيادة الحريات السياسية، وتم الإفراج عن نحو 80 سجينا سياسيا في سبتمبر.

لكن روحاني لم يجر تغييرات كبيرة للسياسة فيما يتعلق بالحريات السياسية ربما لقلقه من استعداء المتشددين الاقوياء الذين يتشككون في تقاربه مع الغرب بشأن برنامج إيران النووي.

كما يشير نشطاء حقوقيون أيضا إلى أن عدد من أعدمتهم طهران نسبة إلى عدد السكان فاق أي دولة أخرى في العالم في عام 2013.

وقال هادي غائمي المدير التنفيذي للحملة العالمية لحقوق الانسان في إيران، ومقرها نيويورك في رسالة بالبريد الإلكتروني لرويترز "لا نعرف ما إذا كان بينهم سجناء سياسيون (من أفرج عنهم اليوم الاثنين) أم لا.. ببساطة لا توجد معلومات كافية متاحة حتى الان".

ووفقا لتقرير المقرر الخاص لحقوق الإنسان التابع للامم المتحدة أحمد شهيد، تحتجز إيران 895 سجينا سياسيا، وتحتفل إيران هذا العام بمرور 35 عاما على الثورة الإسلامية التي أطاحت بالشاه.

وترفض إيران السماح لشهيد بدخول أراضيها قائلة، إن سجل حقوق الإنسان لديها جيد وتتهم الغرب باستخدام القضية ذريعة لزيادة الضغط على بلد يخضع بالفعل لعقوبات اقتصادية بسبب أنشطته النووية.

انشر عبر