شريط الأخبار

روحاني: الحكومة بدأت تحركا جديدا في مجالات الاقتصاد والسياسة الخارجية

08:28 - 29 تشرين أول / مارس 2014

وكالات - فلسطين اليوم

قال الرئيس الايراني حسن روحاني ان الحكومة بدأت تحركا جديدا في مجالات الاقتصاد والثقافة والسياسة الخارجية، مؤكدا بذل الجهود لتحقيق التنمية الاقتصادية والازدهار والرخاء في البلاد.

وأشار خلال استقباله اليوم السبت حشدا من الوزراء والمساعدين والمديرون العامين للاجهزة التنفيذية أشار إلى تحقيق الأهداف المرسومة في ميزانية العام الايراني الماضي (انتهى في 20 اذار/مارس) وقال، "إن تحركا جيدا ومتسارعا ومطمئنا قد انطلق في مجال السياسة الخارجية وتم اتخاذ خطوات صحيحة واينما نذهب اليوم نرى ظروفا جديدة وهنالك الكثير من الوفود الاقتصادية والسياسية تزور ايران وهم متلهفون للقائنا خلال زياراتنا الى الخارج".

واضاف: "التوقعات كانت تشير الى تحقيق 130 الف مليار تومان (الدولار يعادل نحو 2500 تومان) من العائدات في العام (الايراني) الماضي ولكن تحقق نحو 148 الف مليار تومان بحمد الله وهو رقم يعادل تقريبا الرقم المتوقع في الميزانية المعدلة".

وقال: "لا أريد القول بان هذا هو نهاية الطريق بل البداية وهي بداية جيدة، ويتطلب الامر الكثير من العمل والجهد والتنسيق والانسجام وان المسؤولين الجدد ملمون بمهماتهم جيدا وتسير الامور بصورة طيبة في الوقت الحاضر".

وفيما يتعلق بالسياسة الخارجية وقال، ان صداقة عريقة ووثيقة يمكن تدميرها بخطاب او بيان الا ان ترميم هذه العلاقات والثقة المهدورة امر صعب وبحاجة الى فترة طويلة، والحال كذلك في المجال الاقتصادي.

وتابع قائلاً ، انه مثلما كان متوقعا سينخفض التضخم الى 25 في المئة خلال العام الجاري وبالطبع يرى بعض الزملاء بان الرقم سيكون حتى اقل من ذلك.

واشار الرئيس الايراني إلى سيطرة الحكومة على التضخم في ظل الاجراءات المتخذة واكد الرئيس روحاني جدية الحكومة في متابعة القضايا الاقتصادية والثقافية بنهج جهادي وتنفيذ سياسات الاقتصاد المقاوم، متمنيا ارتفاع مستوى رفاهية ورخاء المواطنين والتحرك بسرعة نحو التنمية.

يشار إلى ان روحاني تولى رئاسة ايران في شهر أب (أغسطس) الماضي خلفا للرئيس محمود احمدي نجاد بعد فوزه في الانتخابات الرئاسية التي جرت قبل ذلك بشهرين.

انشر عبر