شريط الأخبار

مجلة أميركية: إهانة وزير الجيش الإسرائيلي لأوباما أعلى درجات الوقاحة

09:07 - 27 تشرين أول / مارس 2014

وكالات - فلسطين اليوم

انتقدت مجلة "ذي أميركان بروسبكت" الأميركية، إهانة وزير الجيش الاسرائيلي موشيه يعالون للرئيس الأميركي باراك أوباما ووزير خارجيته جون كيري، واعتبرتها اعلى درجات الوقاحة.
وأوضحت المجلة في تقرير على موقعها الإلكتروني بعنوان "عدم احترامك لمن يدافع عنك"، أن يعالون نعت أوباما الأسبوع الماضي بالضعف، وكيري يفتقر للأهلية، معتبرة ان يعالون بذلك إنما يضعف جبهته.
وقالت "بروسبكت" إن الأمر كان يمكن تمريره لو أن يعالون خصم سياسي محلي لأوباما، كأن يكون عضوا بالحزب الجمهوري يسعى إلى اجتذاب الأصوات لشهر تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل وعامين من بعده.
وتقول المجلة عندما تصدر الإهانة من وزير جيش مسؤول عن أمن دولة تابعة (إسرائيل)، تعتمد بشدة على دولة عظمى حدث أن أوباما يرأسها، فإن ذلك كفيل بكسر عدة مستويات عليا من مقياس ريختر للوقاحة والافتقار إلى المسؤولية.
وتساءلت المجلة عما إذا كانت هذه هي أميركا التي تمنح إسرائيل مليارات الدولارات في صورة مساعدات عسكرية، وهل هي أميركا التي تدافع عن إسرائيل في المنتديات الدولية.
وقالت "ذي أميركان بروسبكت" إن حديث يعالون يثير التساؤلات حول قدرة الرجل على فهم أبعاد الموقف الإسرائيلي دوليا، لا سيما أن هذه هي المرة الثانية هذا العام التي يتمكن فيها يعالون من توتير العلاقات الإسرائيلية الأميركية.
وشبهت المجلة حديث يعالون بحديث طفل هزيل الجسم عن صديق ضخم يحميه أمام الآخرين وقوله مرارا بأن صديقه الضخم يخشى الشجار.
وأكدت المجلة أن إسرائيل هي الخاسرة في نهاية الأمر؛ فهي وإن لم تكن ضعيفة إلا أن أقوى ما فيها هو فهم الآخرين في محيطها أنها تحتمي بقوة عظمى.. ولكن ماذا لو عملت إسرائيل على الحط من شأن هذه القوة الصديقة.

انشر عبر