شريط الأخبار

الشعبية:تدعو القمة العربية إلى سحب مبادرة السلام ورفض يهودية الدولة

12:49 - 25 تموز / مارس 2014

فلسطين اليوم

طالبت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القمة العربية المنعقدة في دولة الكويت بسحب المبادرة العربية للسلام والتمسك برفض "يهودية الدولة" وخطة وزير الخارجية الأمريكي جون كيري.

وتنطلق الثلاثاء (25|3) في الكويت القمة العربية في وقت تشهد فيه المنطقة العربية أحداثاً داخلية، وتدخلات خارجية عززت من حالة الانقسام السائدة، وألحقت ضرراً كبيراً بالمصالح الوطنية والقومية للأمة العربية.

واعتبرت الجبهة في بيان لها "المبادرة العربية شكّلت غطاءً للتطبيع مع الاحتلال، وقدمت تنازلات مسبقة تجاه بعض الحقوق الرئيسية للشعب الفلسطيني، وبشكل خاص ما يتعلق بحق العودة للاجئين".

وطالبت الجبهة في بيان لها القمة بالتأكيد على المكانة المركزية للقضية الفلسطينية كقضية مركزية للأمة العربية، وتجسيد ذلك بالإسناد السياسي والمعنوي والمادي للشعب الفلسطيني.

ودعت إلى التمسك برفض مطلب يهودية الدولة، ومقاومة كل الضغوطات التي تمارسها الإدارة الأمريكية على القيادة الفلسطينية وبعض البلدان العربية بهدف الإقرار بذلك المطلب.

وطالبت الجبهة برفض الأفكار التي يعمل عليها وزير الخارجية الأمريكي لبلورة إطار لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، يقوم في جوهره على نفي حقوق الشعب الفلسطيني وتبني جوهر المواقف الإسرائيلية المناقضة لحقوق الشعب الفلسطيني ، وتحديد موقف يرفض استمرار المفاوضات التي وصفتها بـ "العبثية الضارة" مع دولة الاحتلال برعاية أمريكية.

وشددت على ضرورة تجسيد القرارات السابقة للقمم العربية الخاصة بدعم صمود الشعب الفلسطيني ودعم مؤسساته، بما في ذلك دعم مدينة القدس التي تتعرض بشكل متسارع للتهويد، وتطبيق ما قررته قمة ليبيا بهذا الخصوص.

ودعت إلى تفعيل قرار شبكة الأمان للسلطة بما يخدم صمود الشعب الفلسطيني ، "وحتى لا تتحول المساعدات الأمريكية وغيرها إلى أداة ضغط على القيادة الفلسطينية لتقديم التنازلات المطلوبة، أو الرضوخ لمطلب تمديد المفاوضات لمدة عام".

وفق البيان.

وطالبت بالعمل على إنهاء الحصار الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني عموماً وقطاع غزة خصوصاً واتخاذ السياسات والإجراءات الكفيلة بتحقيق ذلك

انشر عبر