شريط الأخبار

نادي الأسير: حالات مرضية متدهورة في "ريمون" و"نفحة"

12:34 - 23 تموز / مارس 2014

رام الله - فلسطين اليوم

زار محامو نادي الأسير الفلسطيني الأسرى في سجني "ريمون" و"نفحه"، وأفادوا بأن الوضع الصحي لعدد من الأسرى يشهد تدهورا شديد.

فالأسير ابراهيم الغصين، يعاني من انتفاخ بارز في الرقبة وبحجم عشر سنتيمترات، ومن تلف في الشبكية في العين اليسرى، وصداع دائم في الرأس، ومشاكل في الأمعاء والمعدة. وأفاد الأسير أنه وقد أعطيت له حبة دواء لمعالجة المعدة سببت له فقداناً للوعي. كما ويسبب له الانتفاخ في الرقبة حالات اختناق سيما عند النوم، ولا يقدّم له أي نوع من العلاج. والأسير الغصين (37) عاماً، من غزة، محكوم بالسجن لست سنوات ونصف، قضى منها خمس، ويقبع في سجن "ريمون".

أما الأسير نمر ربايعة، فيعاني من ظهور كتلة دهنية تنزف دماء وقيحا منذ أكثر من أربع سنوات، وتسبب له آلاماً وعدم قدرة على الحركة والنوم، ويشكو بالإضافة إلى ذلك من آلام في المفاصل والركبة، ولا يقدّم له أي علاج يذكر. والأسير ربايعة (25) عاماً، من بيت لحم، محكوم بالسجن لـ(15) عاماً، قضى منها سبعة، واعتقل وهو لا يزال قاصراً، ويقبع في سجن "ريمون".

كذلك، يتلقى الأسير وجدي عزات عثامنة كمية كبيرة من حبوب الدواء أسبوعيا، وهو يشكو من أمراض الضغط والسكري والكولسترول، ولا تجرى له الفحوصات اللازمة لمتابعة تطورات حالته الصحية. والأسير عثامنة (32) عاماً، ومحكوم بالسجن لستة عشر عام، قضى منها سبعة، ويقبع في سجن "ريمون".

من جهة ثانية، يشكو الأسير سامر قاسم عواد من جرثومة بالمعدة تسبب له تقيؤ بشكل دائم، ومن حصى بالكلى، بالإضافة إلى جرثومة بالكبد يرافقها آلام حادة، وقد أبلغه مشفى الاحتلال بأنه بحاجة إلى عملية جراحية لاستئصال حوالي ثلاثة سنتيمترات من الكبد. والأسير عواد، من جنين، ويقضي حكماً بالسجن لـ(40) عام، مضى منها (12) سنة، وهو متواجد في سجن "نفحه".

أما الأسير وضاح أبو عون، من جنين، فقد تعرض لخلع ستة عشر سناً من أسنانه، وهو لا يستطيع مضغ الطعام، كما يعاني من آلام حادة بالأنف وصعوبة بالتنفس ناتجة عن كسر بالأنف تعرض له أثناء التحقيق معه عام 2004، وهو عام اعتقاله، ويقضي حكماً بالسجن لـ(14) عام، ويتواجد في سجن "نفحه".

انشر عبر