شريط الأخبار

الرابطة: الشهداء يخرجون من ميادين العلم حاملين لواء الجهاد والمقاومة

10:45 - 23 حزيران / مارس 2014

غزة - فلسطين اليوم

أكد خالد شيخ العيد منسق ملف الجامعات في الرابطة الإسلامية – الإطار الطلابي لحركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة، أن دماء شهداء معركة جنين رافعة لمقاومة أبناء شعبنا في وجه المحتل وتعزز خيار الوحدة بين المقاومين في مواجهة العدو الصهيوني وتزيدناً إصرارًا على استكمال مسيرة الجهاد والمقاومة  حتى دحر المحتل الغاصب.

جاء تأكيد شيخ العيد بعد استشهاد ثلاثة من المقاومين في اشتباكات مسلحة مع جنود الاحتلال الصهيوني في مدينة جنين، هم الشهداء محمود أبو زينة من سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي وعضو الرابطة الاسلامية في الجامعة العربية الأمريكية وحمزة أبو الهيجا أحد قادة كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، والشهيد يزن جبارين من كتائب شهداء الأقصى.

كما وأكد شيخ العيد بأن الشهداء خرجوا من ميادين العلم والجهاد حاملين لواء الجهاد والمقاومة مؤكداً بضرورة تصعيد المقاومة واستعادة الضفة لدورها الطليعي في مقاومة شعبنا الفلسطيني لمواجهة كل التحديات والمؤامرات التي تستهدف قضيتنا وأرضنا ومقدساتنا.

وأشار شيخ العيد إلى أن المواجهة البطولية التي خاضها الأبطال المقاومين فجر اليوم ترسخ مفهوم التضحية والاستشهاد لدى أجيال شعبنا وتزيدهم إصرارًا على استكمال مسيرة الشهادة حتى دحر المحتل الصهيوني عن ارضنا. وتزيدهم تمسكاً بوحدتهم .

وشدد شيخ العيد على ضرورة أن يستلهم أبناء شعبنا معاني الوحدة والصبر من تلك المعركة، لأننا يجب أن نعكس ما تجسد من صور ومشاهد إباءٍ وتحدي في مخيم جنين على واقعنا لنخرج من حالة الانقسام النكد الذي عصف بالساحة والقضية الفلسطينية.

ودعا شيخ العيد قادة الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة  التي تمارس عمليات ملاحقة واعتقال واستدعاءات لقادة المقاومة ومجاهديها في الضفة المحتلة الكف عن هذه الحملة وترك يد المقاومة تمارس دورها في الدفاع عن ابناء شعبنا.

انشر عبر