شريط الأخبار

البرغوثي: الفلسطينيون يعيشيون بلا أمن منذ العودة للمفاوضات

06:41 - 22 تشرين أول / مارس 2014

رام الله - فلسطين اليوم

أكدت حركة "المبادرة الوطنية الفلسطينية" أن الشعب الفلسطيني أصبح يعيش "بلا أمن ولا أمان، وأن دولة الاحتلال الإسرائيلي تمارس أبشع الإجرام بدم بارد وتستخف بأرواح الفلسطينيين".
وندد الأمين العام للمبادرة، مصطفى البرغوثي، في تصريح صحفي تلقته "فلسطين اليوم"، السبت (22/3)، بـ "جريمة قتل" جيش الاحتلال للمقاومين في مخيم جنين، حمزة أبو الهيجا ومحمود أبو زينة ويزن جبارين.
وأشارالبرغوثي، وهو عضو المجلس التشريعي الفلسطيني، إلى أن جريمة الاحتلال رفعت الشهداء الفلسطينيين منذ بدء مفاوضات التسوية السياسية بين السلطة والاحتلال لـ (54) شهيداً.
وأضاف البرغوثي يقول إن "جريمة جنين تؤكد أن إسرائيل تستخدم المفاوضات مع السلطة غطاءً لجرائمها بحث الشعب الفلسطيني وأرضه".
وأوضح البرغوثي أن "النهج البديل للمفاوضات المحكومة بالفشل، تصعيد المقاومة الشعبية وحركة المقاطعة وفرض العقوبات على إسرائيل، وتوحيد صفوف الفلسطينيين لمواجهة الاحتلال ومخططاته وجرائم الحرب التي ينفذها يومياً في الأراضي المحتلة".

انشر عبر