شريط الأخبار

أحدهما من سرايا القدس وآخر من القسام

ثلاثة شهداء وإصابة ثمانية بينهم حالات خطرة خلال اشتباكات مع الاحتلال في جنين

07:21 - 22 حزيران / مارس 2014

جنين - فلسطين البوم

استشهد ثلاثة مواطنين فجر اليوم السبت، وأصيب آخرين في مخيم جنين شمال الضفة الغربية، خلال اشتباكات وقعت بين قوات الاحتلال ومقاتلين من سرايا القدس وكتائب القسام أثناء محاصرة احد المنازل.

وافاد مراسلنا ان من بين الشهداء محمود أبو زينة من سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي و حمزة أبو الهيجا أحد قادة كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس.

وقالت مصادر أمنية ومحلية، إن قوات الاحتلال "الإسرائيلي" اقتحمت المخيم فجراً وحاصرت منزلاً وأمطرته بنيرانها ما أسفر عن استشهاد الشباين شهداء جنين: جمال أبو الهيجا ويزن أبو الباسم ومحمد أبو زينة.

وقال النائب في المجلس التشريعي و أحد قيادات المخيم جمال حويل لـ"فلسطين اليوم" أن قوات الاحتلال اقتحمت المخيم فجرا وحاصرت منزلا كان يتواجد فيه الشاب حمزة، وشبان أخرون و قاموا بمحاولة اقتحامه قبل أن يرد عليهم بإطلاق النار و اندلاع مواجهات بينهم أدت إلى استشهاده بعد إصابته إصابة مباشرة بالرأس.

و بحسب حويل فقد أستشهد الشاب أبو الهيجا و أصيب سبعه أخرون نقل أربعة منهم إلى المستشفى فيما اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة مصابين و نقلتهم إلى جهة غير معلومة قبل أن تغادر المخيم.

و قال حويل أن قوات الاحتلال دمرت المنزل الذي كان يتواجد فيه الشهيد بشكل كامل، و قامت بتخريب أثاثه و محتوياته قبل أن تنسحب من المكان.

و اندلعت مواجهات بين مقاومين من سرايا القدس وكتائب القسام في المخيم و جنود الإحتلال طوال أربعة ساعات، أدت إلى إصابة إثنين من جنود الاحتلال بإصابات خطيرة.

و الجدير بالذكر أن الشاب أبو الهيجا، وهو أبن القيادي في حركة حماس جمال أبو الهيجا و الأسير في سجون الاحتلال، كان مطلوبا منذ فترة طويلة لقوات الإحتلال حيث أقتحمت المخيم عدة مرات لإعتقاله.

انشر عبر