شريط الأخبار

الجهاد الإسلامي: بعد "كسر الصمت" .. أسرانا يكسرون القيد

07:00 - 19 تشرين أول / مارس 2014

غزة - فلسطين اليوم

هنأت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم الاربعاء، ستة من أبنائها الأسرى بانتصارهم في معركة الإرادة ضد السجان الإسرائيلي، معتبرةً أن ما فعلوه انجازًا يحاكي الذي حققه المقاومة مؤخرًا في معركة "كسر الصمت".

وقالت الحركة في بيانٍ تلقت "وكالة فلسطين اليوم الاخبارية"نسخة عنه:" انجازات تتوالى لشعبنا يومًا بعد الآخر، فما أن فتأت المقاومة تُسجل انتصارًا نوعيًا يضاف إلى سجلها الزاخر في معركة "كسر الصمت"، حتى جاء نبأ انتصار ستة أسرى من أبناء الجهاد في معركة الإرادة المفتوحة ضد السجان الإسرائيلي ليشحن فينا روح العزيمة والتحدي".

وأضاف البيان:" أن هذا الانجاز الجديد لأسرانا البواسل ضربةٌ أخرى للاحتلال، وبهذا يكسرون القيد بعد أن كسر فرسان المقاومة الصمت بصواريخهم المباركة".

ولفتت الحركة إلى أن "ميادين متنوعة وساحات مختلفة يسجل فيها أبطال شعبنا ومجاهدوه حضورهم في مواجهة الاحتلال وكسر سياساته العدوانية، ليعيدوا الاعتبار لقضيتهم الوطنية، في مرحلةٍ حساسة وبالغة الخطورة".

وتابعت:" اليوم يُصوّب أبناء حركة الجهاد الإسلامي لجماهير الأمة مؤشر البوصلةِ من جديد نحو القدس وفلسطين، بعد انحرافها من خلال محاولات أعدائنا إلهاءهم بالأزمات والفتن والقلاقل الداخلية، لحرف أنظارهم عن مخططاتهم التصفوية لقضيتهم المركزية".

ونوهت الحركة إلى أن "صمود شعبنا وثباته في مواجهة بطش الاحتلال المتواصل وعدوانه ذي الأوجه المتعددة، يؤكد تجذره الراسخ بأرضه، رغم كل محاولات الاقتلاع، ومؤامرات التهجير، وتصفية الحقوق".

وشددت على أن "حيوية المقاومة وسر إقدامها يَكمنُ في احتضان الجماهير لها"، موضحةً أنه "ما كان لأبطالها أن يسطروا الانجازات، ويحققوا الانتصارات بدون إسنادٍ شعبي يتبنى هذا النهج والخيار بكل أشكاله".

وفي ختام بيانها، طيّرت حركة الجهاد الإسلامي التحية لجماهير شعبنا الصامد الأبي في كافة أماكن تواجده، وللمقاومة الباسلة، وللأسرى الأبطال، ولأرواح الشهداء العظام الذين رووا هذه الأرض المباركة بدمائهم الطاهرة الزكية.

انشر عبر