شريط الأخبار

نقابة الصحفيين تطالب الإبراشي وقناة دريم بالاعتذار وفتح تحقيق ومقاطعتهما

02:06 - 19 حزيران / مارس 2014

رام الله - فلسطين اليوم

عبرت نقابة الصحفيين الفلسطينيين، عن استنكارها الشديد لحالة الإسفاف الإعلامي والذي تجلى في اللقاء التمثيلي الذي بثته فضائية دريم 2  المصرية مع المفصول من حركة "فتح" محمد دحلان للطعن في الشرعية الفلسطينية ممثلة بالرئيس محمود عباس الذي يخوض معركة اليوم للحفاظ على الثوابت والقضية الفلسطينية.

وطالبت نقابة الصحفيين خلال بيان لها وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه الصحفي وائل الابراشي وقناة دريم بتقديم اعتذار واضح وصريح عن إساءتهم للشعب الفلسطيني وقيادته الشرعية المتمثلة بالرئيس محمود عباس.

ودعت النقابة ضياء رشوان نقيب الصحفيين المصريين بفتح تحقيق عاجل مع الابراشي حول دوافع وأهداف ومضامين برنامجه ولقائه بالمفصول محمد دحلان وتطاوله على القيادة الفلسطينية وتشويه صورة الشعب الفلسطيني , مطالبةً اتحاد الصحفيين العرب إلى تفعيل الاتفاقيات الإعلامية والنظام الداخلي للاتحاد وإيقاف الصحفي الابراشي عن عمله وتحويله للتحقيق .

وطالبت النقابة القادة السياسيين وممثلي الفصائل الفلسطينية الى مقاطعة الصحفي الابراشي وقناة دريم ، واعتبارهما جهة معادية للشعب الفلسطيني ما لم يقدما اعتذارا واضحا عن اساءتهما الى الشعب الفلسطيني , داعيةً ابناء شعبنا الفلسطيني وفي المقدمة منهم الصحفيين والمثقفين والكتاب الى أوسع وأضخم حملة تضامن ودعم للرئيس محمود عباس قائد المسيرة لصموده في وجه الضغوط الأمريكية والإسرائيلية والعربية للقبول بيهودية الدولة الإسرائيلية واتفاق الإطار.

وقالت النقابة إنها تنظر بخطورة بالغة لهذه السابقة المخزية في الإعلام العربي بالتدخل في الشأن الداخلي الفلسطيني عبر الصحفي وائل الإبراشي في برنامج العاشرة مساء أمس الاحد 16-3-2014 , والتلفظ على الرئيس بألفاظ غير لائقة وتمثل إساءة للكل الفلسطيني ، وشكل لقاءه دعاية واضحة لدحلان

 

انشر عبر