شريط الأخبار

قبضت على متخابرين خطيرين..داخلية غزة تمتلك أجهزة الكترونية متطورة

11:25 - 18 كانون أول / مارس 2014

غزة - فلسطين اليوم


قال الناطق الاعلامي لوزارة الداخلية والأمن الوطني د. اسلام شهوان:" إن وزارة الداخلية قامت في العام السابق بعمل حملة ضد المتخابرين مع الاحتلال  وجاءت بنتائج ايجابية قوية".

وأوضح شهوان  خلال محاضرة توعوية في مسجد الشهيد خليل الوزير مساء أمس الأثنين غرب مدينة غزة ان الوزارة قامت  بحملة ضد مروجي الحبوب المخدرة واستطاعت الأجهزة الامنية من الحد من هذه الآفة والسيطرة عليها بشكل كبير .

وأشار شهوان إلى أن الاحتلال ومخابراته تستهدف الشباب في مراحل الدراسة الاعدادية والثانوية والجامعية  في محاولة منها للقضاء على الجيل الفلسطيني الناشئ.

وأفاد ان  سوء التربية الاسرية والتفكك الأسري من الأسباب الأساسية للسقوط في وحل التخابر  ومنوهاً إلى أن ما نسبته 85% ممن يتم ضبطهم من المتخابرين يكون سبب سقوطهم هذه العوامل الاجتماعية.

 ولفت إلى أن العدو يخصص طواقم متخصصة لدراسة الوضع الاجتماعي  لسكان القطاع وأوضاع  الأسر المفككة من الداخل لاستهدافها .

وبيّن شهوان أن أسباب أخرى للسقوط في وحل التخابر كضعف الوازع الديني, و عدم زرع حب الوطن في نفوس الابناء.

وأشار إلى أن مخابرات العدو تستخدم اساليب متنوعة لإسقاط من لا ينتمي لعقيدته وطنه موضحاً أن هذا يحدث داخل فلسطين أو خارجها .

وقال أن ضباط المخابرات الصهيونية يستغلون الحالات المرضية التي تخرج عبر معبر بيت حانون " ايريز" ويبتزونهم مقابل العلاج, مشيراً إلى المريضة الشرافي التي توفت قبل أيام حينما حاول الضابط الصهيوني مقايضتها للعلاج مقابل التعاون مع الاحتلال ورفضت وأثناء العودة توفت .

وفيما يتعلق بالحرب على آفة التخابر, قال شهوان أن الأجهزة الامنية حققت انجازات كبيرة علي هذا الصعيد, وتم القبض على متخابرين خطيرين وتم كشف معلومات كبيرة عن عملاء مازالوا تحت المجهر الامني .

وحذّر شهوان خلال حديثه من التجسس الالكتروني مع ظهور الاجهزة الحديثة من الجوالات والكمبيوتر, مشدداً على خطورة الجوالات الحديثة  والتي تعمل كجهاز تتبع لحاملها.

ولفت شهوان إلى ان استخدام الفيس بوك في المنزل للأبناء يجب أن يكون تحت رقابة صارمة من أولياء الامور خوفاً من استخدامه بطريقة سيئة أو استغلال الأبناء من قبل مستخدمين آخرين للفيس بوك.

وكشف شهوان أن الأجهزة الأمنية بغزة لديها حالياُ اجهزة الكترونية متطورة تسرِّع في الوصول لأي قضية تمس أمن الوطن وخاصة في قضية الجوالات والحاسوب وخاصة المتعاونين مع الاحتلال .

وناشد الناطق باسم الداخلية في ختام حديث أولياء الامور التعاون مع أبنائهم في حل قضاياهم ومساعدتهم وأن ألا يكونوا وسيلة تساعد على اسقاط ابنائهم في وحل العمالة والتخابر.

انشر عبر