شريط الأخبار

أمريكا تخفض سقف أهدافها وتسعى لتوصل لـ«إطار عمل للمفاوضات» غير ملزم

09:06 - 18 حزيران / مارس 2014

وكالات - فلسطين اليوم

خفضت الولايات المتحدة من سقف أهدافها بما يتعلق بالمفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، وباتت اليوم تبذل الجهود للتوصل إلى «إطار عمل للمفاوضات» غير ملزم.

وذكرت وكالة "رويترز" نقلا عن مصادر أمريكية إن الإدارة الأمريكية  قلصت طموحاتها وتحاول لآن صوغ "اطار عمل للمفاوضات" غير ملزم بحلول موعد انتهاء تلك المهلة في 29 ابريل نيسان.

و اجتمع رئيس  السلطة الفلسطينية محمود عباس يوم الاثنين مع وزير الخارجية الامريكي جون كيري بعد ساعات من اجتماعه مع الرئيس باراك أوباما الذي حث الفلسطينيين والاسرائيليين على اتخاذ قرارات سياسية صعبة لكسر الجمود في المفاوضات بينهما التي تجرى بواسطة امريكية.

وقال مسؤول كبير بوزارة الخارجية الامريكية إن عباس وكيري "تبادلا الآراء وقدما أفكارا بشأن احتمالات تحريك المفاوضات قدما."

واثناء محادثاته مع أوباما في البيت الأبيض قال عباس إن الوقت يوشك على النفاد امام مفاوضات الشرق الأوسط ودعا "إسرائيل" الى المضي قدما في الإفراج عن دفعة أخيرة من السجناء الفلسطينيين بحلول نهاية مارس آذار لإظهار أنها جادة بشأن جهود التسوية .

وأوضح أوباما الذي التقى نتنياهو قبل أسبوعين أنه لن يتخلى عن عملية السلام المتعثرة والتي تقودها الولايات المتحدة على الرغم من تزايد حالة التشاؤم من التوصل لاتفاق "إطار" من شأنه أن يطيل أمد المحادثات لما بعد الموعد النهائي المحدد في 29 إبريل نيسان.

وقال أوباما "الأمر صعب للغاية.. سيتعين علينا أن نتخذ قرارات سياسية صعبة ونقدم على مجازفات إذا تمكنا من المضي قدما بالعملية. وآمل أن.. نشهد تقدما في الأيام والأسابيع المقبلة." وقال "الكل يتفهم كيف تبدو ملامح اتفاق السلام بما في ذلك تقديم تنازلات عن أراض لدى الجانبين استنادا إلى خطوط عام 1967 مع تبادل متفق عليه للأراضي بما يضمن أمن إسرائيل مع ضمان أن تكون للفلسطينيين دولة ذات سيادة."

وقال أوباما "انا أومن أن الوقت قد حان ليس لقيادتي الطرفين وحسب بل ايضا لشعبي الطرفين كي يغتنموا هذه الفرصة".

انشر عبر