شريط الأخبار

مسؤول فلسطيني: يجب الخروج عن هيمنة الرعاية الأمريكية للمفاوضات

06:04 - 17 كانون أول / مارس 2014

وكالات - فلسطين اليوم


أكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف أن لقاء رئيس السلطة محمود عباس مع الرئيس الأمريكي باراك اوباما، اليوم الاثنين، "لن يشهد حلول سحرية للقضية الفلسطينية"، مشددًا على أن "خيار تمديد المفاوضات غير وارد".


وشدد ابو يوسف في تصريحات خاصة لـ "قدس برس" على أن فشل الإدارة الأمريكية خلال الفترة الماضية في التوصل الى اتفاق اطار بين الطرف الفلسطيني والإسرائيلي يعود إلى الصلف الإسرائيلي والانحياز الأمريكي على مدار سنوات المفاوضات للمصالح الإسرائيلية، مطالباً بالخروج عن "هيمنة الإدارة الأمريكية والتخلي عن وحدانيتها في رعاية المفاوضات".


وأشار إلى أن الرئيس عباس "سيؤكد لباراك أوباما خلال اللقاء على عدم إمكانية قبول أي حل يمس الثوابت الفلسطينية ومن أبرزها رفض يهودية الدولة، والتأكيد على أن القدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية ورفض منح أي شرعية للاستيطان.
ولفت المسؤول الفلسطيني النظر إلى أن عباس أكد خلال لقاءه باللجنة التنفيذية قبل زيارته لواشنطن على رفض تمديد المفاوضات او القبول باي اتفاق اطار يمس القضايا الوطنية للشعب الفلسطيني معتبراً "أي تمديد للمفاوضات هو ربح صافي للاحتلال في ظل تصعيد الاستيطان والتهويد بالقدس"، على حد تعبيره.

انشر عبر