شريط الأخبار

وصف استمرار إغلاقه بالمؤلم

حمد: مصر لا ترد على اتصالات الفلسطينيين المطالبة بفتح معبر رفح البري

01:53 - 15 حزيران / مارس 2014

غزة - فلسطين اليوم

أكد وكيل وزارة الخارجية بالحكومة الفلسطينية بغزة غازي حمد اليوم السبت، عدم ردّ السلطات المصرية على اتصالات الجانب الفلسطيني المطالبة بفتح معبر رفح البري منذ الإغلاق الأخير له.

ووصف حمد في تصريح خاص لوكالة "الرأي" قرار إغلاقه بـ "بالمؤلم والمؤسف في آن واحد" لعدم وجود مبرر أو مسوق لهذه الخطوة.

وقال حمد: "بعيدًا عن المواقف السياسية والاختلاف في الرؤى، لا يوجد هناك أيّ مبرر لإغلاق المعبر أمام سفر المرضى الذين يموتون ويعانون يوميًا، الأمر الذي أدى إلى تحويل قطاع غزة إلى سجن كبير".

وأشار إلى أن الحكومة بعثت برسائل إلى جهات خارجية عديدة منها: الأمم المتحدة ومنظمة المؤتمر الإسلامي وجامعة الدول العربية، للتحرك بضرورة فتح معبر رفح بشكل عاجل. 

وتواصل السلطات المصري إغلاق المعبر لليوم 36 على التوالي أمام سفر المرضى والطلبة وأصحاب الحالات الإنسانية.

ومنذ عزل الرئيس محمد مرسي في 3 يوليو الماضي، تغلق السلطات المصرية معبر رفح باستمرار، ولا تفتحه سوى يومين أو ثلاثة، لعبور الحالات الإنسانية من المرضى والطلبة وأصحاب الإقامات الأجنبية.

انشر عبر