شريط الأخبار

أردني يقتل طفلته بسبب اتهامها بالسرقة

04:02 - 12 تشرين أول / مارس 2014

وكالات - فلسطين اليوم

لقيت طفلة تبلغ من العمر (10 سنوات) مصرعهما، بعد أن فقد جسدها "الهش" ضربات والدها، بسبب اتهامات لها بالسرقة.

وقال مصدر أمني، إن الطفلة لقيت حتفها بعد دقائق من تعرضها لضرب مبرح على يد والدها، عقب إبلاغه من قبل مدرستها أن ابنته سرقت.

ونقلت صحيفة الغد الأردنية عن المصدر قوله: "إن مدرسة في منطقة الضليل بمحافظة الزرقاء أبلغت الأب أن ابنته قامت بالسرقة فضربها ضربا مبرحا"، مضيفا أن "الأب عاد لابنته ليصالحها لكنه وجدها في غيبوبة، وقام بنقلها إلى مستشفى الزرقاء الحكومي حيث وصلت متوفاة".

وأشار المصدر إلى أن العائلة ادعت في البداية أن الطفلة سقطت عن الدرج، إلا أن التحقيق كشف حقيقة ما حصل.

ووجه مدعي عام محكمة الجنايات الكبرى تهمة "الضرب المفضي إلى الموت للأب الذي تقرر توقيفه 15 يوما على ذمة القضية"، بحسب ذات المصدر.

وتترواح عقوبة المتهم في حال إدانته بهذه التهمة بين السجن (3 - 15عاما).

انشر عبر