شريط الأخبار

كتائب الأقصى: التهدئة مع العدو منتهية باغتيال ثلاثة مقاومين من سرايا القدس

02:09 - 11 تموز / مارس 2014

غزة - فلسطين اليوم

اعتبرت كتائب شهداء الأقصى الذراع العسكري لحركة فتح، التهدئة مع العدو الصهيونية منتهية عقب استشهاد ثلاثة من عناصر سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي أثناء تصديهم لعملية توغل لآليات الاحتلال شرق خانيونس.

وقد زفت الكتائب شهداء السرايا، مؤكدةً أن دماء شهدائنا لن تذهب هدرا.

وقالت الكتائب في بيان لها وصل "فلسطين اليوم الإخبارية" نسخة عنه اليوم الثلاثاء: "إن هذه الهجمة الصهيونية تأتي بعد الترويج الفاضح والسينمائي للسفينة الأسلحة المزعومة والتي لم يتعامل معها الإعلام العالمي بالطريقة التي كان يريد المجرم نتنياهو.

وأوضح، أن هذه الجرائم بحق أبناء شعبنا في الضفة الغربية وقطاع غزة تأتي لتغطية على هذا الفشل الكبير والخروج من مأزق تمثلية سفينة الأسلحة.

وأكدت شهداء الأقصى، استمرارها بخيار الكفاح المسلح حتى تحرير كامل ترابنا الفلسطيني من رفح حتى النافورة ومن البحر إلى البحر ولن نسمح بفقدان حبة رمل من ترابنا الغالي  فهذا حق لا يمكن التنازل عنه أبدا.

ودعت الكتائب الرئيس محمود عباس إلى الثبات ورفض خطة كيري وشعبنا الفلسطيني بكافة أطيافه وفصائله خلفك ضد أي ابتزاز سياسي من القوى الغربية.

انشر عبر