شريط الأخبار

المحامون العرب: منع أمريكا سفير سوريا مغادرة نيويورك مخالف للاتفاقيات

01:38 - 09 تشرين أول / مارس 2014

وكالات - فلسطين اليوم


صرحت لمياء محمد صبرى مبدى الأمين العام المساعد لاتحاد المحامين العرب ومقرره لجنة العلاقات الدولية، بأن قرار الخارجية الأمريكية بمنع سفير سوريا بالأمم المتحدة بشار الجعفرى من مغادرة "نيويورك" وحى "مانهاتن" الذى يوجد به مقر الأمم المتحدة لمدى 40 كيلو مترا- والذى سبق أن طبق على سفراء كوريا الشمالية وإيران وذلك على الرغم من استمرار العلاقات الدبلوماسية مع دمشق- يتعارض مع الاتفاقيات الدولية الخاصة بحصانات الدبلوماسيين وحمايتهم ويصب فى مصلحة العصابات الإرهابية المسلحة الممولة التى تستهدف سوريا شعبا ودولة.

وأشارت مبدى إلى أن هذا القرار يؤكد ضعف السياسة الأمريكية وحرصها على حصار وعى ومواطنيها بوضع قيود على التحركات المشروعة للسفراء الأجانب، وخاصة تلك الدول التى تمارس عيها البلطجة الأمريكية لمنعهم من عرض رؤية هذه الدول فى السياسة الأمريكية على المواطن الأمريكى.

وأوضحت أن الموقف الأمريكى مما يحدث فى أوكرانيا والذى يتناقض مع موقفها من الثورة المصرية فى 30 يونيو يؤكد بما لايدع مجالا للشك أن السياسة الأمريكية لا تحركها حرصها على الديمقراطية أو حماية حقوق الإنسان، كما تدعى وإنما مصالحها الضيقة وهو الأساس الذى يجب تقييم للسياسة الأمريكية فى المنطقة عليه وخاصة سوريا التى ترمى إلى تقسيمها حماية للكيان الصهيونى ودوره المرسوم فى المنطقة.

وأكدت على يقين المحامين العرب من قدره الشعب السورى على الرد على الغرور والصلف الأمريكى بما يؤكد سيادته الكاملة على أرضه داعية جميع الدول التى تحترم التزاماتها وتعهداتها الدولية إلى إدانة هذا القرار واتخاذ الإجراءات الدبلوماسية لمواجهته.

انشر عبر