شريط الأخبار

أحيت ذكرى معركة بشائر الانتصار

الرابطة الاسلامية تنظم سلسلة أنشطة وفعاليات

10:23 - 09 تموز / مارس 2014

غزة - فلسطين اليوم

نظمت الرابطة الاسلامية - الإطار الطلابي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، سلسلة أنشطة وفعاليات في عدة مدارس وجامعات القطاع وذلك ضمن الخطة التي وضعتها الرابطة لخدمة الطلاب وتكريما لجهودهم.

فقد أحيت الرابطة الاسلامية ذكري معركة بشائر الانتصار الذي خاضتها سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، والذي قدمت من خلالها خيرة أبنائها من القادة والجند في سبيل الله وذلك في مدرسة جمال عبد الناصر الثانوية بمنطقة التركمان بمدينة غزة.

وحضر الفعالية، الأستاذ جميل الحرازين  مدير المدرسة وسط عدد من الهيئة الادارية للرابطة الاسلامية والهيئة التدريسية لإدارة المدرسة وجمع غفير من الطلاب.

وأوضح  أ. جلال بصل خلال كلمة للرابطة الاسلامية علي ضرورة الاستمرار بمسيرة العلم والجهاد من أجل مواجهة هذا المحتل بكافة الطرق والسبل, مشيراً إلي أهمية الدور الذي لعبه الشهداء الأبطال خلال المعركة.

وأوضح بصل أن فلسطين تحتاج إلي رجال عظام أمثال الشقاقي والياسين وأبو عمار وغيرهم من الشهداء القادة الذين ضحوا بأغلى ما يملكون دفاعاً عن فلسطين ودفاعاً عن الأمة.

من ناحيته أكد أ. الحرازين علي أهمية العلم والتعلم في مواجهه المحتل والرقي بالمستوي التعليمي الأفضل من أجل الحصول علي أعلي الدراجات الممكنة لخدمة ابناء شعبنا, مثمناً دور الرابطة الاسلامية في الاهتمام بشريحة الطلاب والعمل علي تقديم كافة الامكانيات المطلوبة لهم من أجل الوصول إلي ما يتمناه. مترحماً علي أرواح الشهداء داعياً الطلاب إلي السير علي خطاهم.

بدورهم عبر الطلاب عن شكرهم وتقديرهم للرابطة الاسلامية اتجاه ما تقوم به من خدمات للطلاب.

 

في سياق آخر، كرمت الرابطة الإسلامية الأوائل من الطلاب والطالبات في كلية الدعوة الإسلامية إضافة للأكاديميين داخل الكلية, وذلك بحضور قيادة حركة الجهاد الاسلامي واطارها الطلابي الرابطة الاسلامية بالمنطقة الوسطى اضافة لطلبة الكلية في قاعة المؤتمرات بالكلية .

وفي كلمة كلية الدعوة الاسلامية ألقاها الاستاذ عبد الله أبو عليان أكد في بداية كلمته بالشكر والتقدير للرابطة الاسلامية التي رعت الحفل وبارك للناجحين تفوقهم الدراسي ودعا باقي الطلاب الذين لم يحالفهم الحظ إلى الجد والاجتهاد والعمل على الدراسة بشكل متواصل.

ودعا أبو عليان إلى الاهتمام بالعلم ونبذ التطرف والاختلاف والجلوس في طاولة واحدة لكي ننهض بالوطن وسط انحراف الكثير عن القضية الفلسطينية , حيث طالب الجميع إلى تصحيح البوصلة باتجاه فلسطين والعمل على تحرير الوطن من دنس المحتل .

وفي كلمة المتفوقين ألقاها الطالب المتفوق محمد الشطلي قال إن التفوق بالنسبة للمتفوقين طعم خاص لا يستحقه إلا المجتهدين , حيث أكد أن الامة الاسلامية تستحق الحياة من خلال العلم والجد والاجتهاد والعمل ليل نهار لنيل الدرجات العليا والدنيا.

ودعا اخوانه الطلاب إلى مواصلة طريق التعلم والتفوق لكي نقهر عدونا لأن العلم سلاح لا يقهر حيث شكر أساتذة الكلية على جهودهم في خدمة الطلبة ووجه بالتحية للرابطة الاسلامية التي جاءت تقديرا وتكريما لهم ومشاركتهم في فرحتهم بالتفوق .

وفي كلمة الرابطة الاسلامية وحركة الجهاد الاسلامي تحدث فيها القيادي في حركة الجهاد الاسلامي عبد الجواد العطار عن فضل العلم والتمسك بالدارسة ومواصلة طريق العلم والعلماء والبعد عن الشوائب والشبهات.

ودعا إلى مواصلة طريق الشهيد سيد قطب والشهيد الشقاقي والعمل بمثلهم بما فعلوامن قبلنا وحثهم على العلم والثقافة, مقدماً شكره لإدارة الكلية والأساتذة بالكلية، والرابطة الاسلامية الراعية لهذا الاحتفال.

كما دعا إلى مواصلة تكريم المتفوقين لكي نشد على اياديهم في مواصلة طريق المعرفة والتعليم ومواجهة العدو الصهيوني بسلاح ( المثقف اول من يقاوم واخر من ينكسر

 

وفي ختام الاحتفال تم تكريم الاوائل من الطلبة والطالبات والاكاديميين بالكلية وسط جو من السعادة والفرح سادت اجواء قاعة المؤتمرات.

انشر عبر