شريط الأخبار

رئيس اتحاد المحامين العرب: قرار حظر "حماس" في مصر لا قيمة دولية له

02:17 - 04 حزيران / مارس 2014

وكالات - فلسطين اليوم

قلل رئيس اتحاد المحامين العرب في المملكة المتحدة صباح المختار من أهمية الحكم القضائي الذي صدر عن محكمة القاهرة للأمور المستعجلة اليوم الثلاثاء (4|3) في دعوى تطالب باعتبار "حماس" منظمة إرهابية وحظر أنشطتها في مصر، وغلق جميع مقارها إن وجدت، ووصفه بأنه "قرار سياسي لأغراض داخلية لا قيمة له على المستوى الدولي".

وأكد المختار في تصريحات لـ "قدس برس" أن القضاء المصري مسيس منذ وقت طويل، وأن استهداف "حماس" وقبلها جماعة "الإخوان المسلمين" يؤكد الاستخدام السياسي له، وقال إن القرار "لا سند له على الأرض، فهو قرار سياسي ولا علاقة له بالقضاء، فلم يتم تقديم الأدلة الكافية لمثل هذا القرار، ثم إن حركة حماس هي حركة سياسية وقد تعاملت الحكومات المصرية معها في جميع مراحلها، ولها مع مصر تفاهمات حدودية، كما أن الحركة فازت بانتخابات عام 2006 وتمثل جزءا أساسيا من الشعب الفلسطيني، هذه كلها دلائل ملموسة تؤكد أنها حركة سياسية وليست منظمة إرهابية".

وأضاف: "لكن لأن القضاء المصري مسيس منذ زمن طويل، وليس فقط في هذا العهد، فلذلك لا غرابة في مثل هذه الخطوات، وقبل ذلك تم تصنيف الإخوان جماعة إرهابية، وقد كانوا قبل عدة أشهر يحكمون في مصر وفق انتخابات شفافة اعترف العالم جميعا بنزاهتها، وفقا لكل هذه القرائن فالحكم القضائي المصري بحق حماس اليوم هو حكم سياسي بامتياز".

وأشار المختار إلى أن الحكم المذكور  يحقق هدفين "الأول داخلي من حيث أنه يأتي في ذات السياق الذي يستهدف فيه تيار سياسي كامل ممثلا في الاخوان المسلمين، والثاني خارجي يتمث في العداء لحركات التحرر عربيا ودوليا وخدمة قوى إقليمية ودولية وعلى رأسها إسرائيل وأمريكا" وفق تقديره.

وأكد رئيس اتحاد المحامين العرب في لندن على أن "القرار المصري بحق حماس ليس له أي أثر على المدى المتوسط والبعيد، ولا قيمة له على المستوى الدولي، ليس لأن العالم يدرك أن القضاء في الدول النامية ليس مستقلا، وإنما لأن أهدافه السياسية الواضحة لا تحتاج إلى دليل .

.

 وقد سبق مصر في ذلك تركيا التي كانت قد صنفت حزب نجم الدين أربكان منظمة إرهابية، لكن هذا الحكم سرعان ما تلاشى وحزب العدالة والتنمية يحكم اليوم في تركيا"، على حد تعبيره.

انشر عبر