شريط الأخبار

قيادة السرايا تزور عائلة الدحدوح في ذكرى الشهداء القادة

09:08 - 03 تموز / مارس 2014

غزة- الإعلام الحربي - فلسطين اليوم

زارت قيادة سرايا القدس في لواء غزة عائلة الشهيد القائد "خالد الدحدوح" أبا الوليد مساء أمس بمنزله الكائن جنوب شرق مدينة غزة في الذكرى السنوية الثامنة لاستشهاده.

وكان في استقبال قيادة السرايا عدد من أفراد ووجهاء العائلة تتقدمهم الحاجة أم إبراهيم والدة الشهداء الثلاثة , بالإضافة لعدد من مجاهدي السرايا من أبناء العائلة الكريمة.

و أكدت سرايا القدس في كلمة لها ثباتها على درب الشهيد القائد أبو الوليد و استمرارها في مشروع المقاومة حتى النفس الأخير كما كان القائد " أبو الوليد " وإخوانه الشهداء.

وأكدت السرايا في كلمتها أنهم جاءوا اليوم لزيارة عائلة الدحدوح المعروفة بتضحياتها من باب الوفاء والاعتراف بالفضل لهم عما قدموه في ميادين الجهاد والمقاومة وما زالوا ، وليس أدل على ذلك ما قدموه من خيرة أبنائهم شهداء في سبيل الله والدين والوطن.

وعدد المتحدث باسم السرايا مناقب الشهيد القائد خالد الدحدوح من كرم وإقدام وشجاعة وبذل وتضحية ليس لها مثيل , متسائلا ماذا كان ينقص أبو الوليد من متاع الدنيا حتى يسلك طريق الدم و الشهادة و الجهاد في سبيل الله , غير إيمانه بعدالة قضيته و صدق منهجه و خياره المقاوم .

و ختم حديثه بالتحية لروح القائد أبو الوليد و شقيقيه محمد وأيمن وجميع  شهداء عائلة الدحدوح كما توجه بالتحية لمجاهدي العائلة الذين ما زالوا على درب الشهداء رغم وحشة الطريق وصعوبة المسير وقلة الزاد.

من جهتها أكدت خنساء فلسطين " الحاجة أم إبراهيم " في كلمة لها أمام الوفد الزائر أنها فخورة بأن ابنها أحد الذين أسسوا لهذا الخيار الذي خرّج هؤلاء القادة والجنود الذين صنعوا أمجاد المقاومة التي أصبحت عصية على الانكسار وباتت رقما صعبا في المعادلة الداخلية والخارجية.

و وجهت الحاجة التحية للمجاهدين الذين يسيرون على درب أبو الوليد و أخوانه الشهداء مجددة استعدادها لتقديم المزيد, معتبرة في الوقت ذاته أن كل المجاهدين كأبنائها و أحفادها داعية الله أن يحميهم من عيون الاحتلال.

و في الختام قدمت السرايا درعا تكريما لعائلة الشهداء القادة كنوعٍ من الوفاء لدماء الشهداء.

من جانب آخر زار الوفد القيادي عائلة الشهيد القائد " أمين الدحدوح " الذي ارتقى إلى العلى في عملية اغتيال جبانة برفقة ابن عمه الشهيد القائد " أيمن الدحدوح " والشهيد القائد " محمود جودة".

حيث أكدت سرايا القدس على استمرارها في خيار الجهاد والمقاومة، وهو الخيار الذي قدم من أجله الشهيد أمين روحه رخيصة بعد رحلة طويلة من البذل والعطاء في ميادين الجهاد.

وشددت السرايا على ضرورة الحفاظ على عهد الشهداء وحفظ وصاياهم لتستمر هذه القافلة المكللة بالعز والفخار في طريقها الذي سيوصلنا حتما للنصر المؤزر.

وقد كان في استقبال الوفد الزائر أخوة الشهيد وأبناء العائلة الذين أبدوا سعادة كبيرة بهذه الزيارة وأكدوا أنها تعطيهم مزيدا من الثقة بالخيار الذي عاش واستشهد عليه شقيقهم وأنهم لن يتخلوا عن هذا الخيار مهما كانت التضحيات.



زيارة لسرايا القدس

زيارة لسرايا القدس

زيارة لسرايا القدس

زيارة لسرايا القدس

زيارة لسرايا القدس

انشر عبر