شريط الأخبار

عباس: سأضع المفاتيح على الطاولة وأتوجه للمؤسسات الدولية

06:32 - 03 حزيران / مارس 2014

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم

قال الرئيس محمود عباس مساء اليوم الاثنين،: "إن المفاوضات مع الجانب الصهيوني تقف أمام نقطتين حاسمتين تتمثل الأولي بالدفعة الرابعة من الأسرى الفلسطينيين والثانية تتمثل بانتهاء الفترة التي حددت لانتهاء المفاوضات بين الطرفين".

وأكد الرئيس عباس خلال لقائه برئيسة حزب ميرتس الصهيوني زهافا غلئون، أنه إذا لم يلبي اتفاق الإطار الذي وضعه وزير الخارجية الأمريكية جون كيري القضايا الجوهرية الفلسطينية فلن امدد فترة المفاوضات".

وأضاف عباس لغلئون وفقاً لصحيفة معاريف،:"سأضع المفاتيح على الطاولة وسأتوجه للمؤسسات الدولية".

وتابع عباس قوله: "الاحتمال الوحيد الذي يمكن من خلاله الموافقة على تمديد المفاوضات هو إن قام نتنياهو وأعلن عن تجميد البناء الاستيطاني والإفراج عن المزيد من الأسرى الفلسطينيين علاوة على الدفعة الرابعة والتي من المفترض أن يفرج عنها نهاية الشهر الحالي مارس".

انشر عبر