شريط الأخبار

الاطباء يستدعون المحامي بولس بشكل عاجل بعد تدهور الوضع الصحي لأسيرين

02:28 - 03 تشرين أول / مارس 2014

رام الله - فلسطين اليوم

استدعى الأطباء في مستشفى" كابلان" اليوم وبشكل طارئ مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولس لزيارة الأسيرين معمر بنات، وأكرم الفسيسي المضربين عن الطعام منذ 54 يوما احتجاجا على اعتقالهما الإداري ، وأوضح بولس المتواجد في مستشفى "كابلان" أن الأسيرين يعانيان من مؤشرات خطيرة  على وضعهما الصحي، مضيفا أن الطاقم الطبي الذي تواجد في الزيارة أكد أنهما يقومان بقذف الدم الأمر الذي  يدلل على وجود مشاكل كبيرة وخطيرة في المعدة، التي لم تعد وحسب الأطباء قادرة على امتصاص الماء وكذلك ظهور علامات تشير على وجود مشاكل جدية في القلب.

وأشار بولس إلى أن ضباط من مصلحة السجون تواجدوا في غرفة الأسيرين وبعد أن استمعوا لكل ما دار حول وضعهما الصحي وعدوا بنقل كل ما استمعوا له للمخابرات "الإسرائيلية".

ونقل بولس على لسان الأسيرين  الممتنعان عن أخذ المدعمات والخضوع للفحوصات، بأنهما ونتيجة لتعيين جلسة استماع لهما في التاسع من الشهر الجاري وافقا على إجراء فحوصات شاملة وذلك لتمكين الأطباء من تقديم تقرير طبي من أجل عرضه على الجهات القضائية،  حيث امتنعت مصلحة السجون في الجلسة السابقة  من إحضار الأسيرين بسبب أوضاعهما الصحية الصعبة، وأكد الأسيران أنهما سيعتبران عدم نقلهما إلى المحكمة للجلسة القادمة وسيلة للمماطلة والتسويف ومن باب الضغط عليهما.

بالمقابل أبدى بولس انزعاجه من عدم إعطاء أي وزن من قبل الجهاز القضائي ومن قبل أجهزة المخابرات لأوضاعهما الصحية، مما يترك إمكانية لقراءة عدم اكتراثها في هذا التفصيل محاولتها لتغيير استراتيجيها لقياس ردة الفعل في حال إن استشهد أحد المضربين عن الطعام فربما تعتقد أن هذه النتيجة ستكون رادعة لباقي المضربين و"أكثر ربحا" في حسابات الربح والخسارة لديها. خاصة بعدما استطاع معظم الأسرى اللذين خاضوا الإضرابات الحصول قرارات بالإفراج عنهم.

انشر عبر