شريط الأخبار

كهرباء "اسرائيل" تمهل السلطة حتى الخميس لسداد نصف الديون

09:07 - 02 تموز / مارس 2014

وكالات - فلسطين اليوم

أمهلت شركة الكهرباء الإسرائيلية السلطة الفلسطينية حتى يوم الخميس المقبل لسداد نصف الديون المستحقة عليها وذلك بعد رفض الشركة عرض السلطة جدولة الديون على مدار عدة سنوات وطالبت بدفع نصف الديون أولاً وجدولة الباقي بحسب ما أوردته صحيفة "كلكليست" الاقتصادية مساء الأحد.

وكانت الشركة الإسرائيلية أقامت بالتعاون مع منسق شؤون المناطق الفلسطينية لدى الحكومة الإسرائيلية طاقمًا خاصًا لمتابعة ديونها على السلطة والتفاوض معها، بينما يمثل الجانب الفلسطيني في هذه المفاوضات رئيس شركة كهرباء القدس وممثل وزارة الطاقة لدى السلطة الفلسطينية.

وتصل الديون- بحسب الشركة الإسرائيلية- إلى 1.3 - 1.4 مليار شيكل.

وكان ممثلو السلطة قد طالبوا خلال جلسات سابقة عقدت خلال الأسبوع الماضي بتلقي خصم بنسبة 3% في الأصل وليس بدل بيعهم للكهرباء لغالبية القرى الفلسطينية، وبالإضافة إلى ذلك طالبوا بجدولة الديون على مدار عدة سنوات حتى يتمكنوا من تسديد الديون.

وأفادت الصحيفة أن شركة الكهرباء الإسرائيلية رفضت العرض الفلسطيني وأمهلت السلطة حتى الخميس المقبل الموافق للسادس من الشهر الجاري كموعد نهائي لحل مسألة الديون.

وتكمن المشكلة الحقيقية لدى الشركة الإسرائيلية- بحسب الصحيفة- في إمهالها عبر المحاسبين الحكوميين بضرورة تسوية مسألة الديون قريبًا وإلا فسيتم تسجيله في التقارير المالية كدين مستوفى.

وبناءً عليه فقد وافقت شركة الكهرباء على تقسيم الديون بأن تدفع السلطة 50% من الديون بشكل مباشر وعاجل على أن يتم جدولة دفع الباقي على مدار عام كامل.

وشرط الاتفاق هو تلقي شيكات ضمان من بنوك أجنبية للديون المستحقة أو التوقيع على اقتطاع المبلغ من عائدات الضرائب التي تجمعها "إسرائيل" للسلطة الفلسطينية.

وكان رئيس شركة الكهرباء الإسرائيلية يفتاح تال قال قبل أيام إنه حان الوقت لقطع التيار الكهربائي عن مناطق السلطة الفلسطينية، مشيراً إلى أنه لو كانت شركته تتبع للقطاع الخاص لقطعت الكهرباء منذ زمن.

وأشار إلى أنه توجه في هذا الشأن لوزير الطاقة الإسرائيلية حيث عبر الأخير أمامه عن اعتقاده بأنه قد حان الوقت لقطع الكهرباء عن مناطق السلطة.

وأوضح موقع "كلكليست" الاقتصادي أنه تقرر في نهاية المطاف وبعد التشاور مع رئيس الحكومة الإسرائيلية ومستشار الأمن القومي عدم اتخاذ هكذا إجراء الآن.

وأضاف تال أنه "قد توجه في الآونة الأخيرة للحكومة الإسرائيلية بطلب حل مشكلة الديون على السلطة وأنه ليس بإمكان شركة الكهرباء أن تحمل كل هذا العبء على كتفيها"، مشيراً إلى عدم سماح الحكومة الإسرائيلية للشركة بقطع الكهرباء عن مناطق السلطة.

انشر عبر