شريط الأخبار

بولس يتوقع انضمام أسرى جدد للإضراب

ثلاثة أسرى إداريون في سجن "عوفر" يخوضون إضرابا مفتوحا عن الطعام

03:03 - 02 حزيران / مارس 2014

رام الله - فلسطين اليوم

 

أفاد مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولس ، أن المحكمة العسكرية في "عوفر" رفضت استئناف الأسير  أيمن اطبيشة المضرب عن الطعام منذ يومين احتجاجا على اعتقاله الإداري، وثبتت الأمر الإداري بحقه لمدة ثلاثة شهور، وكان بولس قد أنهى زيارة لثلاثة أسرى مضربين عن الطعام في "عوفر" منهم الأسير اطبيشة إضافة إلى كل من الأسير عارف حريبات والأسير أحمد ابو راس، وفي هذا الإطار يؤكد بولس إصرارهم على الاستمرار في إضرابهم الذي بدؤوه قبل يومين حتى إنهاء اعتقالهم الإداري.

هذا ويصرح بولس أن زيادة ملحوظة في أعداد الأسرى المضربين عن الطعام نشهدها مؤخرا، بالمقابل نراقب التعنت الإسرائيلي في الاستمرار باعتقالهم وعدم الالتفات لهم، وتوقع بولس أن نشهد انضمام أسرى جدد خاصة في ظل الأنباء التي ترد عن تدهور في الأوضاع الصحية لخمسة أسرى مضربين عن الطعام في المستشفيات المدنية وهم كل من الأسير معمر بنات، وحيد ابو ماريا، أكرم الفسيسي وأمير الشماس إضافة للأسير كفاح حطاب المحتجز في "عيادة سجن الرملة".

وطالب بولس الجهات المسؤولة المختصة بضرورة مراجعة سياساتها اتجاه هذا النوع من الاعتقال في ظل ازدياد واضح في أعداد أوامر الاعتقال الإداري ، مشيرا إلى أن العديد منهم كانت قد أفرج عنه الاحتلال لفترات وجيزة، وتم اعتقالهم مجددا دون أي مبر ، ونقل بولس على لسان الأسرى المضربين تثمينهم لدور المؤسسات التي تدعم قضيتهم، إلا أنهم في الوقت ذاته يلمسون نوعا من الركود في الدعم والمناصرة لهم الأمر الذي يترك أثر سلبيا على معنوياتهم، خاصة أن إسرائيل تعتبر هذا الركود مؤشر على أن نضالاتهم غير معتبرة مما يدفعها للتمادي في تعسفها اتجاههم.

الجدير ذكره أن الأسرى حريبات واطبيشه وابو الراس جميعهم أسرى إداريون، اعتقلوا سابقا لفترات مختلفة واليوم يواجهون معركة بأمعائهم إضافة إلى المعركة القانونية، فالأسير ايمن اطبيشه رفض استئنافه، والأسير حريبات أنهى تثبيته واستئنافه ، كما أن الأسير ابو الراس ينتظر جلسة استئناف له، علما أن ابو الراس أب ولديه ولدين، والأسير حريبات لديه طفلة.

انشر عبر