شريط الأخبار

الضفة المحتلة ستدفع ثمن أي حرب بين روسيا وأوكرانيا‏

11:13 - 02 تشرين أول / مارس 2014

ترجـمة خـاصة - فلسطين اليوم

قال خبير الشؤون "الإسرائيلية" في فلسطين اليوم الياس عبد الهادي بأن الفلسطينيين  سيدفعون ثمن الصراع الداخلي الأوكراني والصراع بين روسيا وأوكرانيا.

ووفقاً، للخبير فإن الرئيس الأوكراني المعزول فيكتور يانوكوفيتش اتهم وبكل صراحة "إسرائيل" والدول الغربية بالتخطيط لمجريات الأمور ضده في أوكرانيا التي يحاول الغرب ضمها لدول الاتحاد الأوروبي في حين أن الرئيس المعزول يانكوفتش يريد بقاء بلاده حليفة لروسيا.

ولكن اتهامات يانكوفتسش لقت آذان صاغية من مؤيديه داخل أوكرانيا، حيث وقعت عدة عمليات ضد اليهود الأوكرانين ما بين شتائم وحرق كنس يهودية قرب العاصمة كيف الحرب تغيم علي البحر الأسود بين روسيا وأوكرانيا.

ففي حين أقدمت روسيا على غزو أوكرانيا ونشبت الحرب مع أوكرانيا وتم  تسليم مقاليد الحكم فيها بالقوة للرئيس المعزول ياكونوفتش فإن آلاف اليهود المتهمين بالانقلاب ضده سيضطرون الهجرة لـ"إسرائيل" وبمعني آخر للمستوطنات في الضفة الغربية ويقدر عدد يهود أوكرانيا ب200 الف يهودي .

فالفلسطينيون هم من سيدفعون ثمن أي حرب تقع بين روسيا وأوكرانيا فـ"إسرائيل" ستقوم بإسكانهم في مستوطنات الضفة وليس في "تل أبيب" وحيفا – حسب الخبير.

فعلى ضوء تزايد العمليات العدائية قبل أيام ضد يهود أوكرانيا أطلق مدير عام نقابة المنظمات اليهودية في أوروبا الحاخام "مناحيم مرغولين" نداء عاجل لرئيس الوزراء "الاسرائيلي" بنيامين نتنياهو ووزير الحرب موشية بوغي يعلون ليرسلوا حراس أمنيين "إسرائيليين" لحماية المؤسسات اليهودية في انحاء أوكرانيا  قبل أن يفوت الأوان ويقتل يهود.

انشر عبر