شريط الأخبار

التواصل الجماهيري والإصلاح للجهاد ترعى صلحاً عشائرياً في غزة

10:25 - 02 حزيران / مارس 2014

غزة - فلسطين اليوم

رعت لجنة الإصلاح التابعة لحركة الجهاد الإسلامي صلحاً عشائرياً بين عائلتي عبد العال والشيخ خليل في جو سادته روح الإسلام العظيم من المحبة وحسن الجوار والكرم العربي الأصيل.

وقد تقدم وفد اللجنة الشيخ أبو اشرف الديني مسئول اللجنة في غرب غزة والشيخ أبو إياد أبو حليمة والشيخ أبو محمد الضابوس.

وقد ألقى كلمة لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح الشيخ أبو إياد أبو حليمة شكر العائلتين على حسن الاستقبال وثمن سرعة استجابة العائلتين للصلح على أساس شرع الله وحث جميع العائلات المتخاصمة على الاقتداء بالعائلتين الكريمتين حتى يسود الصلح والوئام بين أبناء شعبنا الفلسطيني حتى نصل إلى المصالحة الكبرى بين أبناء شعبنا وشكر المخاتير والوجهاء وكل من ساهم في الصلح بين العائلتين.

بدوره ألقى الوجيه أبو علي كلمة آل الشيخ خليل ثمن فيها دور لجنة الإصلاح لحركة الجهاد في حل الخلافات  والعمل لحقن دماء المسلمين والمساهمة في نزع فتيل المنازعات العائلية في مهدها والعمل على وجود مجتمع فلسطيني متماسك وشكر لجنة الإصلاح ورئيسها الشيخ تحسين الوادية "أبو وسيم" لما تقوم به من جهد كبير ومتواصل في خدمة أبناء شعبنا وسرعة حل المنازعات بين العائلات.

من جهته ألقى كلمة آل عبد العال الوجيه أبو رائد شكر حركة الجهاد الإسلامي لدورها الطليعي المتميز في المقاومة ولكنها لم تغفل دورها في إصلاح ذات البين والحرص على تقوية  لمجتمع وتماسك أفراده ورص صفوفه وصولا للمصالحة الفلسطينية وشكر كل من ساهم في هذا الصلح من المخاتير ورجال الإصلاح وأكد على أن العائلة ملتزمة بالصلح والمحبة تجاه عائلة الشيخ خليل.

وتأتي هذه المصالحة ضمن عشرات القضايا التي تم حلها في غرب غزة في الفترة الأخيرة واللجنة تواصل الليل بالنهار حتى توفر الجو الصحي للعائلات الفلسطينية بعيدا عن المشاجرة والخلاف وستلاحق بسرعة كل الإشكالات التي تقع في المنطقة وتأتي هذه الجهود بتوجيهات من مسئول لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح العامة الشيخ تحسين الوادية الذي يتابع عمل كل اللجان المنتشرة في القطاع التي لها دور كبير في حل المشاكل بين العائلات وهذا يمتن الجبهة الداخلية في مواجهة الاحتلال الصهيوني ومؤامراته التي تسعى إلى الفرقة بين أبناء الشعب الفلسطيني داخل قطاعنا الحبيب.

 

انشر عبر