شريط الأخبار

صبري: الأقصى تحول لثكنة عسكرية 'مغلقة'ونحن أمام واقع عدواني جديد

10:47 - 28 تموز / فبراير 2014

القدس - فلسطين اليوم

قال الشيخ عكرمة رئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس حول صورة الأوضاع الميدانية بعد قرار الإحتلال بمنع المصلين من الصلاة بالمسجد الأقصى "المسجد الأقصى اليوم الجمعة عبارة عن ثكنة عسكرية إحتلالية مغلقة، بعد منع الإحتلال المصلين من الوصول إلى المسجد لأداء صلاة الجمعة، والوضع الميداني متوتر للغاية في محيط المسجد".

 

وأضاف في تصريحات لـ"فلسطين اليوم":"تحديد الإحتلال لأعمار المصلين للصلاة في المسجد الأقصى خلق حالة من الاحتقان عند المصلين، واستفزاز لمشاعرهم، وتحاول قوات الإحتلال بسط نفوذها وجبروتها وسيادتها على المسجد الأقصى عنوة، حيث نشرت الجيبات والحواجز وعناصر الجيش والخيالة الإسرائيلية في كل متر من المسجد".

 

وقررت شرطة الاحتلال وضع قيود على دخول المصلين اليوم الجمعة إلى المسجد الأقصى، حيث سيسمح للنساء والرجال التي تفوق أعمارهم الـ50 عاما فقط و من حملة بطاقات الهوية الزرقاء بأداء الصلاة.

 

وتابع صبري:"إسرائيل تمنع حرية العبادة تحت حجج واهية، وتحاول تعزيز نفوذها القمعي لصالح متطلبات المرحلة الجديدة التي يخطط لها والتي تقوم على تمكين قطعان المستوطنين من المسجد وإخلاء العنصر الإسلامي والمسيحي من المدينة".

 

وتوقع صبري حدوث اشتباكات بين المصلين الفلسطينيين وجنود الإحتلال على الحواجز نتيجة الإجراءات التي تفرضها على المدينة المقدسة.

 

ودعا صبري المقدسيون إلى ضرورة الرباط في أقرب نقطة للمسجد الأقصى لمحاولة إفشال الخطط الاحتلالية التي تعكف قوات الإحتلال على تطبيقها تدريجيا؛ وصولاً إلى تقسيم المسجد الأقصى زمانياً ومكانياً وطرد جل المقدسيون من المدينة، كما ودعا الفلسطينيون في جميع أماكن توجههم إلى ضرورة تكثيف تضامنهم مع مدينة القدس وأهلها لخطورة المرحلة التي يمر فيها، مؤكداً أن المسجد الأقصى أمام واقع عدواني جديد.

 

واستنكر صبري الصمت العربي والإسلامي والدولي إزاء الانتهاكات الإسرائيلية المتكررة والتي تهدف للنيل من كل مسلم وعربي على حد سواء.

 

 

 

المسجد الاقصى شبه خالي من المصلين بعد قرار الاحتلال

 


المسجد الاقصى
المسجد الاقصى
المسجد الاقصى
المسجد الاقصى

انشر عبر