شريط الأخبار

الأوكرانيون مذهولون من حياة البذخ في قصر رئيسهم الهارب

08:13 - 24 تشرين أول / فبراير 2014

وكالات - فلسطين اليوم

غص قصر ماجيغوريا الرئاسي الأوكراني بالمواطنين بعد مغادرة الرئيس فيكتور يانكوفيتش إلى معقل مناصريه جنوب شرق البلاد، وانسحاب قوات الأمن المكلفة بحراسته.

وأدهشت مقتنيات القصر الفاخرة الزائرين، الذين تدفقوا عليه بالمئات طوال الليل، وتجولوا في أروقته، كما قام بعضهم بالتقاط صور تذكارية بجانب محتوياته،ومشاركة تلك الصورعلى مواقع التواصل الاجتماعي على الانترنت، في حين تولت لجان الحماية والشعبية – التي شكلها المتظاهرون – حراسة المقر.

واكتشف آلاف الأوكرانيين الذين توجهوا إلى مقر إقامة الرئيس المخلوع، بذهول حياة البذخ التي كان يعيشها يانوكوفيتش وهم يتجولون داخل القصر المكسو بالرخام، والذي يضم ملعباً للغولف وحديقة حيوانات خاصة، بحسب ما ذكرت صحيفة ‘ديلي تلغراف’ البريطانية ووكالة رويترز.

وعثروا خلف سياج يحيط بالقصر على ملاعب تنس وملعب غولف ومجموعة كبيرة من السيارات الفارهة، وموقع لتناول الطعام أشبه بمطعم متكامل.

وعند اجتياح القصر لم يوفر المواطنون شيئاً، واستخدموا ملاعب الغولف، ومضارب الرئيس وكراته. والتقط أحدهم صورة لحقيبة الغولف الجلدية الخاصة بالرئــيس المخلوع، والتي تحمل نقشاً باسمه.

ومن بين المقتنيات التي لفتت نظر الزائرين رسم على شكل عملة نقدية يبلغ وزنه كيلوغرام مصنوع من الذهب الخالص، كما احتوى القصر على سيارات فارهة ودراجات نارية، وأحاط به حديقة للحيوانات وساحة للعب الغولف وشلالات اصطناعية وحمامات من أنواع مختلفة، وأكثر ما أثار استغراب المواطنين، هو وجود سفينة فاخرة في بحيرة صغيرة بجوار القصر، بالرغم من ان البحيرة مغلقة وليس لها اتصال بمجرى مائي آخر.

يشار إلى أن البرلمان الأوكراني قرر في جلسته امس تحويل القصر الواقع في منطقة ‘ماجيغوريا’ بالعاصمة كييف، إلى أصل مملوك للدولة.

انشر عبر