شريط الأخبار

"ع فكرة في أشي غلط" .. أحكيها فلسطيني

08:26 - 23 حزيران / فبراير 2014

رام الله -خاص - فلسطين اليوم

يظهر مجموعة من الشبان على فضائية "فلسطين اليوم" بفاصل لثواني... يذكرون فيها  مصطلح خاطئ و يستبدلونه بأخر فلسطيني، ضمن مبادرة شبابية انطلقت مؤخرا لتصحيح المصطلحات و التعريف بها فلسطينيا.

الحملة التي تحمل أسم "ع فكرة في أشي غلط ... أحكيها فلسطيني" تقوم على طرح المصطلح الخاطئ و التي يصبّ استخدامها في مصلحة "شرعنة" الكيان الصهيوني، و استبداله بالفلسطيني الذي يخدم القضية الفلسطينية في حربها على الاسم و المكان و الجغرافيا، كما يقول القائمون على الحملة.

واحكيها_فلسطيني هي حملة بمبادرة مجموعة شبابية مقدسية، تم تأسيسها من قبل مؤسسة الرؤيا الفلسطينية ومؤسسة الجذور الشعبية المقدسية بتوجيه وإشراف "حملة المركز العربي لتطوير الإعلام الاجتماعي.

تقول ثورة أبو خضير  إحدى القائمين على الحملة أن هذه الحملة جاءت لنشر الوعي حول القضية الفلسطينية، من خلال تغيير المصطلحات، و تحديدا تلك التي ترافقت مع بعض الممارسات الاحتلالية من استيطان و حواجز.

مثالا، نحن لا نقول "معبر" و أنما نقول حاجز احتلالي، و هذه الكلمة انتشرت مؤخرا و تحديدا بعد تدشين حاجز قلنديا الفاصل ما بين مدينة القدس المحتلة و الضفة الغربية، و الاسم يوحي أنه معبر دولي، و أن القدس منفصلة جغرافيا و زمانيا عن الضفة الغربية و هو ما تحاول تكريسه سلطات الاحتلال، ضمن مشروعها الاستيطاني الكبير.

و تضيف أبو خضر في حديثها بعدا أخر لهذا المعنى، و تقول:" كلمة "معبر" لا تشرح حالة التكدر والإهانة التي يعيشها كل من يعبرون الحواجز، سواء في القدس أو في أي مكان أخر في الضفة الغربية.

و تركز الحملة على مدينة القدس المحتلة، و التي انطلقت منها في الأساس، في سبيل تصحيح المفاهيم المهمة في هذا الإطار، فبدلا من "بلدية القدس" نقولها فلسطيني "بلدية الاحتلال" وبدلا من القدس الشرقية نقولها فلسطيني " القدس المحتلة"، و "حائط المبكى" بنحكيها فلسطيني "حائط البراق".

و أسست المجموعة حسابات لها عبر شبكات التواصل الإجتماعي الفيس بووك و التوتير، تحت شعار " مصطلحاتنا هي هويتنا ... هي جذورنا في أرضنا... #أحكيها_فلسطيني"، و بدأت بالتغريد والنشر باستخدام هاشتاغ #إحكيها_فلسطيني، مما ساهم في انتشارها بشكل كبير جدا.

ووصل عدد المشاركين في صفحتها على الفيس بووك إلى حوالي 5000 مشترك، فيما يؤكد القائمون على الحملة أن ما يتم تداوله بدأ يلقى صدا كبيرا في أوساط المواطنين، و الإعلاميين على وجه التحديد.

رابط الحملة على الفيس بووك

https://www.facebook.com/e7kehaFalasteeni?fref=ts

 

فيديو للحملة و المشاركن فيها:

http://www.youtube.com/watch?v=mbwpBQArPss

 

انشر عبر