شريط الأخبار

الشخصيات المستقلة: بدء المصالحة بين فتح وحماس فور تشكيل حكومة التوافق

12:52 - 18 تموز / فبراير 2014

غزة - فلسطين اليوم

أكدت قيادة تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة في قطاع غزة والضفة الغربية والشتات برئاسة الدكتور ياسر الوادية عضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير أن تشكيل حكومة التوافق والإنقاذ الوطني يمثل أول الخطوات لتنفيذ المصالحة الداخلية وإنهاء الانقسام في الوطن.

وأوضح المهندس خليل عساف عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة أن حكومة التوافق الوطني سترعى من اليوم الأول لعملها مصالح المواطن المتضررة بسبب تعطيل المصالحة وستوحد مؤسسات الوطن وستواجه جميع آثار الانقسام التي نتجت في الأعوام الثمانية الأخيرة، مؤكدا على أن هذه الحكومة ستكون حكومة الكل الفلسطيني وستوحد جهود القوى والفصائل الوطنية والإسلامية لترتيب البيت الفلسطيني الداخلي.

وأشار عساف للمعاناة التي يتكبدها يوميا أبناء الشعب الفلسطيني جراء استمرار الانقسام وبطء خطوات تنفيذ المصالحة، مبينا أن اتفاق الوحدة الوطنية ملزم لكل الأطراف التي وقعت عليه في القاهرة والدوحة.

من ناحيته أكد الدكتور محمد ماضي عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة على أن الضرورة الوطنية تحتم على الجميع تسريع خطوات تنفيذ المصالحة لما تمثله من فريضة شرعية واجبة على كل من يبحث عن المصلحة الشعبية لأبناء الوطن الفلسطيني، مشددا على أن المصالحة الفلسطينية هي البوابة الحقيقية للحصول على الحقوق الكاملة للمواطن الفلسطيني في الوطن والشتات.

وأضاف ماضي أن حكومة التوافق والإنقاذ الوطني ستعمل على خطط محددة وفق برنامج وطني متفق عليه لما هو في صالح المواطن الفلسطيني وستكون الذراع المنفذة للجان المصالحة المتعددة التي انبثقت من اتفاق القاهرة، مؤكدا على أن صفحة الانقسام الفلسطيني يجب أن تطويها أيادي المخلصين في الوطن لمواجهة المصالح الفردية الساعية لتعطيل المصالحة الفلسطينية.

انشر عبر