شريط الأخبار

أكدت على حق العودة ومقاومة الاحتلال

تحالف الفصائل بدمشق يدين لقاء عباس بالطلبة الإسرائيليين

06:29 - 17 حزيران / فبراير 2014

وكالات - فلسطين اليوم

استنكر تحالف فصائل المقاومة الفلسطينية في دمشق، لقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع وفد شبابي إسرائيلي في رام الله متحدثاً حول قضية اللاجئين.

وأكدت الفصائل في بيان وصل "فلسطين اليوم" مساء اليوم، نسخة عنه، تمسك شعبنا الفلسطيني في الداخل والشتات بحق العودة واستمرار مقاومة الاحتلال.

ووصفت الفصائل، لقاء عباس بالطلبة الإسرائيليين بأنه لقاء تطبيعي خطير، معتبراً اللقاء بأنه خطوة من الخطوات التي تتساوق مع خطة كيري لمسار التسوية الأمريكية وما سمي باتفاقية الإطار التصفوية « وأن هذا اللقاء هو تزيين وتلميع لصورة الصهاينة القتلة الذين يقتحمون المسجد الأقصى ويصادرون الأراضي ويبنون المستوطنات ويقومون بالعدوان والقصف اليومي على قطاع غزة ويعتدون على أبناء شعبنا في الضفة الغربية ويعيثون في الأرض فسادا "

ودعت الفصائل إلى «وقف هذه اللقاءات العبثية التي تعكس حالة من الانهيار في مواقف وسياسات السلطة في رام الله»، مطالبة من حركة فتح وكل القوى والفصائل والفعاليات الوطنية الفلسطينية بتحمل مسؤولياتها الوطنية والتاريخية, والقيام بدورها في التصدي لهذه السياسات الاستسلامية والتنازلات الخطيرة .

وشددت الفصائل، على تمسك أبناء شعبنا بحق العودة المقدس واستمرار المقاومة للاحتلال, وبكامل حقوق شعبنا الوطنية والتاريخية, ورفض أية تنازلات أو تفريط بهذه الحقوق, وأنه لا يحق لأية جهة كانت التنازل عن هذا الحق التاريخي.

انشر عبر