شريط الأخبار

أكد بان الرئيس عباس لا يمثل إلا نفسه في المفاوضات الكارثية

قيادي حمساوي: على عباس أن لا يتحدث باسم حماس وأي اتفاق له مع "إسرائيل" لا يلزمنا

06:09 - 17 تموز / فبراير 2014

غزة - فلسطين اليوم

دعا القيادي في حركة حماس د. يحيى موسى الرئيس محمود عباس أن لا يتحدث باسم حركة حماس، نافياً موافقة حركته على أي اتفاق قد يبرمه مع الكيان الصهيوني ينتقص من الحقوق والثوابت الفلسطينية التي تمسك بها شعبنا عبر الأجيال الماضية.

وكان الرئيس محمود عباس قد صرح أمس امام وفد من الطلبة الإسرائيليين بأن حركة حماس ستوافق على أي اتفاق يتم التوصل إليه في إطار المفاوضات الجارية.

وقال د. موسى في تصريح خاص لـ "فلسطين اليوم" مساء الاثنين، غن موقف حركة حماس واضح وثابت بأن فلسطين كل فلسطين هي للفلسطينيين ومن حقنا أن نعيش فيها وفي القرى التي هجرنا منها عام 1948.

وأكد بأن حركة حماس ترفض ما يتسرب من معلومات حول خطة وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أو حول اتفاق الإطار الذي يتم التباحث حوله. مشدداً على أن الكيان الصهيوني الذي أقيم على الأراضي الفلسطينية عام 48 هو باطل.

واوضح بان توقيع الرئيس عباس على أي اتفاق سياسي ينتقص من حقوق الشعب الفلسطيني التي حافظ عليها الشعب عبر أجياله لن نقره وإن جاء هذا الاتفاق تحت القوة أو ما يعرف بالشرعيات الدولية. داعيا الرئيس عباس بأن يتحدث باسمه ولا يتحدث باسم حركة حماس، لأن حماس لها مواقفها وتستطيع أن تعبر عنها بنفسها.

وأكد بان أي اتفاق سياسي لا يلزم حماس، ولا غيرها من الفصائل الفلسطينية الرافضة للمفاوضات الكارثية التصفوية أصلاً. وأن عباس لا يمثل إلا نفسه في هذه المفاوضات.

وحول تصريحات مسؤول ملف المفاوضات د. صائب عريقات التي اتهم فيها حركة حماس بان مواقفها تتقاطع مع مواقف رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، عندما أعلنت بأنها ستتعامل مع أي قوى أجنبية في الأرض الفلسطينية على أنها قوات احتلال، قال د. موسى أن مثل هذه التصريحات لا قيمة ولا معنى لها سواء إن صدرت من صائب أو غيره من السياسيين.

ولفت إلى ان مثل هذه التصريحات خرجت عندما كانوا يتحدثون عن التوجه للأمم المتحدة.

وأوضح أن اليمن الصهيوني المتطرف له موقف عنصري ولا يقبل أن يتنازل عن أي جزء من ما تسمى "دولة إسرائيل" ، وهذا لا يعني أن أي تقاطع في المواقف مساحة لأن يأتي عريقات أو غيره لتشويه حركة حماس. مؤكداً ان موقف حماس ينطلق من أن فلسطين كل فلسطيين هي للفلسطينيين. وأحرار فيه. وان الموقف الصهيوني لا يعني حماس شيئاً.

وقال " لا يصح أخلاقياً ان يتحدث أي سياسي فلسطيني بهذا المنطق، وأن حركة حماس متمسكة بتحرير كل فلسطين.

انشر عبر