شريط الأخبار

أبو مرزوق يستنكر تصريحات الهباش بشأن الأقصى

06:36 - 13 تموز / فبراير 2014

وكالات - فلسطين اليوم

استنكر نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، موسى أبو مرزوق تصريحات وزير الأوقاف في حكومة رام الله محمود الهباش التي رحب فيها بصلاة أي يهودي في المسجد الأقصى المبارك.

وتساءل أبو مرزوق، في تصريح عبر صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، الخميس، عمّا إذا كانت ترحيب الهباش بصلاة اليهود في المسجد الأقصى المبارك تعبّر عن الموقف السياسي الفلسطيني للسلطة في الضفة الغربية المحتلّة.

وأضاف:" وسؤالي لسيادة الهباش هل مسموح أن يصلي المسلم في ساحة البراق؟ أم السياسة شيء والعبادة الشيء نفسه؟".

وأوضح أبو مرزوق أن ساحة البراق هي جزء من المسجد الأقصى, متسائلاً "لماذا يترك اليهود الصلاة فيه ويصروا على الصلاة في المسجد الأقصى؟، أليس ذلك دين في السياسة؟".

وتابع متسائلاً:" ولماذا يمنع المسلمين في الضفة والقطاع من الصلاة في المسجد الأقصى؟ أليس ذلك سياسة في الدين؟".

وكان "وزير" الأوقاف في "حكومة" رام الله رحب بأي يهودي يريد الصلاة عند حائط البراق، وقال في لقاء متلفز للقناة الإسرائيلية العاشرة مساء الاثنين الفائت رداً على سؤال الصحفي الإسرائيلي، لو أراد اليهود الصلاة عند حائط "المبكى" تحت السيادة الفلسطينية؛ فأجاب "أهلا وسهلاً. بالتأكيد السياسة شيء والعبادة شيء، ولكن كل ذلك سيجري تحت السيادة الفلسطينية"، على حد تعبيره. 

انشر عبر