شريط الأخبار

مستوطنون وطلبة معاهد يهودية يقتحمون الأقصى

12:50 - 13 حزيران / فبراير 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

اقتحم مستوطنون وطلبة من معاهد دينية يهودية اليوم الخميس، المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة بحراسات مشددة من عناصر الوحدات الخاصة بشرطة الاحتلال "الإسرائيلي"

وقالت مصادر من القدس المحتلة، 'إن الحاخام المتطرف 'يهودا غليك' تقدم المستوطنون، وقاد جولات مشبوهة واستفزازية في العديد من ساحات ومرافق المسجد، وتولى تقديم شرح حول أسطورة وخرافة الهيكل المزعوم مكان الأقصى، في حين أكد شهود عيان إقدام المتطرف 'غليك' على سرقة حفنات من تراب داخل المسجد لأسباب مجهولة'.

من جانبها، رفضت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث في بيان صحفي، موجة التحريض التي يشنها نائب رئيس 'الكنيست' المتطرف 'موشي فيجلين' ضد أعمال الصيانة والترميم التي تنفذها دائرة الأوقاف الإسلامية في المسجد.

وكان 'فيجلين' نقل احتجاجه على ذلك من خلال رسالة وجهها إلى وزير شرطة الاحتلال 'يتسحاق اهرونوفيتش'، مطالبا إياه بتكثيف كل الجهود من أجل إيقاف ما أسماها أعمال 'العبث والتخريب' في المسجد الذي يزعم حق اليهود الكامل فيه.

وأوضحت المؤسسة أن 'فيجلن' كتب في رسالته 'أن دائرة الأوقاف تقوم بالفترة الأخيرة بأعمال تخريب في 'جبل الهيكل' دون أن نحرك ساكنا، حيث قامت بتركيب عشرات الحاويات الحديدية للقمامة في جميع أنحاء 'جبل الهيكل' وحفرت في الأرض لزرعها، كما تقوم بنصب دعائم خشبية في الجهة الجنوبية الشرقية، فضلا عن تفكيك الحجارة التاريخية هناك وإخفاء الموجودات الأُثرية ذات التاريخ العريق داخل غرفة في الجهة الغربية' – على حد زعمه' .

واحتج فيجلين -الذي يشتهر بعدائه واقتحامه للأقصى-على الأطفال المقدسيين الذي يلهون ويلعبون بالكرة في باحات المسجد، مشيرا إلى أن شرطة الاحتلال تغض الطرف عنهم، الأمر الذي يعني استهتارها بأقدس مكان على الأرض بالنسبة لليهود وفق ادعائه  .

يذكر أن عشرات الطلبة من مدارس القدس وطلبة حلقات العلم والمصلين تواجدوا اليوم في المسجد وانتشروا في باحاته المختلفة.

 

انشر عبر