شريط الأخبار

محكمة الاحتلال تؤجل قضية طلب الإفراج عن الاسير معتصم رداد

07:15 - 12 حزيران / فبراير 2014

غزة - فلسطين اليوم

أكدت مؤسسة مهجة القدس أن المحكمة الصهيونية المنعقدة اليوم لنظر طلب الإفراج المبكر عن الأسير المريض معتصم رداد بسبب تدهور حالته الصحية، قد قررت تأجيل القضية للنطق بالحكم دون أن تحدد موعد معين لذلك.

تجدر الإشارة إلى أن طلب الإفراج المبكر للأسير معتصم رداد قد تأجل الفصل به قبل هذا الموعد مرتين بدون مبررات من قبل سلطات الاحتلال الصهيوني ومصلحة سجونه في الوقت الذي يعاني فيه الأسير رداد وضعاً صحياً صعباً للغاية، حيث كان مقرراً النظر في هذا الطلب بتاريخ 12/12/2013 وأجل النظر فيه إلى جلسة 09/01/2014 إلى أن تم تحديد الموعد الجديد.

وأشارت مهجة القدس إلى أن المحكمة الصهيونية كانت قد أجلت النظر في طلب الإفراج المبكر عن الأسير معتصم رداد أكثر للمرة الثالثة على التوالي، معتبرة أن أي قرار قد يصدر عن المحكمة في الفترة القادمة لا يشمل الإفراج الفوري عن الأسير المريض معتصم رداد يعد بمثابة قرار بالإعدام، لاسيما مع تدهور وضعه الصحي في الفترة الأخيرة، مطالبة كافة المؤسسات الحقوقية والإنسانية والمجتمع الدولي ومجلس حقوق الإنسان التابع لهيئة الأمم المتحدة التدخل العاجل للإفراج عن الأسير المريض رداد، ووقف سياسة الموت البطيء التي تنتهج بحقه وحق كافة الأسرى المرضى في سجون العدو الصهيوني.

يذكر أن الأسير معتصم رداد من مواليد 11/11/1982 وهو أعزب وكان قد اعتقل من قبل قوات الاحتلال بتاريخ: 12/01/2006م، وحكم عليه بالسجن لمدة عشرين عاماً بتهمة الانتماء والعضوية في سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي ومقاومة الاحتلال الصهيوني.

انشر عبر